الجمعة 17 سبتمبر 2021
رياضة

اللاعب السابق الشماخ: قررت الاستقرار بمراكش للاعتناء بابنتي المريضة

اللاعب السابق الشماخ: قررت الاستقرار بمراكش للاعتناء بابنتي المريضة مروان الشماخ

كشف مروان الشماخ، اللاعب المحترف السابق، في خرجة إعلامية له، سبب استقراره بمدينة مراكش وابتعاده عن مجال كرة القدم، بعدما اعتزل اللعب منذ سنة 2016، قائلا: "مباشرة بعد اعتزالي ممارسة كرة القدم قررت منح الاهتمام بأسرتي الصغيرة، وبشكل خاص ابنتي المصابة بمرض التوحد، فهذا المرض يتطلب عناية خاصة من الآباء؛ لذا فإنني أمنح القسط الأوفر من وقتي للعناية بابنتي، وذلك لمساعدتها على تجاوز محن هذا المرض الذي له خصوصيات تتطلب منحه العناية الطبية اللازمة والعناية النفسية كذلك".

 

وعن سبب استقراره بمدينة مراكش، أضاف الشماخ قائلا: "إن مرض التوحد يتطلب الهدوء والسكينة، وبحثا عن السبل التي تمكن ابنتي من الشفاء قررت الاستقرار بمدينة مراكش، التي وجدت فيها ما كنت أطمح إليه من هدوء ينعكس إيجابيا على صحة ابنتي".

 

وحول مدى رغبته في الارتباط بعالم التدريب، قال الشماخ: "إنني مازلت متحمسا للعودة لميادين كرة القدم من بوابة التدريب، وأملي أن يتحقق طموحي هذا شريطة تجاوز ابنتي متاعبها الصحية.. كما أنني أعتزم الاستفادة من تكوين في مجال التدريب على أعلى مستوى".

 

يذكر أن مروان الشماخ يبلغ حاليا 37 سنة من عمره، وارتبط مساره الاحترافي بكرة القدم بفرق أوروبية كبيرة مثل بوردو الفرنسي وأرسنال الإنجليزي... وخاض تجربة جيدة مع المنتخب المغربي، حيث كان ضمن التشكيلة التي لعبت في منافسات كأس إفريقيا بتونس، والتي وصل حينها المنتخب المغربي للقاء النهاية ضد المنتخب التونسي.