الأحد 25 يوليو 2021
كتاب الرأي

الصادق بنعلال: اَلْوَهْمُ اَلْجَزَائِرِيَّ!

الصادق بنعلال: اَلْوَهْمُ اَلْجَزَائِرِيَّ! الصادق بنعلال

مِنَ المُؤكدِ أنَّ النظامَ العسكريَّ الجزائريَّ في سعادةٍ غامرةٍ بسببِ الأزمةِ التي افتعلَها بين المغربِ وإسبانيا، وهو "يُصلِّي بِخُشوعٍ" من أجلِ أنْ يدومَ الجفاءُ بين المملكتيْن، مُتَمَنِّياً مِنْ "أَعْمَاقِ قَلْبِهِ" أنْ يستمرَّ "الحريقُ" مُلتهباً بينهما إلى ما لا نهايةٍ، لأنهُ مُتيمٌ بالاصطيادِ في المِيَاهِ العَكِرَةِ.

 

ومنَ المُؤكدِ أيضاً أنَّ إعادةَ العلاقةِ إلى سابقِ عهدِها بين المملكتيْن في طريقِها إلى الحلِّ العادلِ والمُشَرِّفِ، على أساسِ الاعترافِ بأهميةِ المغربِ ومِحوريَّتِه على المُستوى الإقليمي والعالمي، ومبادئِ الاحترامِ المُتبادلِ والثقةِ وحُسْنِ الجِوارِ، مِمَّا سَيُدَمِّرُ أحلامَ الجارةِ الشرقيةِ، ويَجْعَلُهَا غُباراً تَذْرُوهَا الرياحُ على الأمواجِ  المُتوسطِيةِ !