السبت 19 يونيو 2021
جرائم

بوليس سطات يضع يده على عصابة تنشط في الاتجار في البشر

بوليس سطات يضع يده على عصابة تنشط في الاتجار في البشر صورة من الأرشيف

أحالت عناصر الفرقة الاقتصادية والمالية، التابعة للمصلحة الولائية للشرطة القضائية بولاية أمن سطات، صباح يوم الأربعاء 9 يونيو 2021، شخصا على النيابة العامة للاشتباه في تورطه مع شبكة دولية للاتجار في البشر.

 

وأفادت المصادر بأن عناصر الفرقة الأمنية توصلت بشكاية من طرف مواطن يتهم فيها مواطنا آخر بالنصب والاحتيال والوساطة لتهجيره إلى الديار الإيطالية، قبل أن تكشف الأبحاث المنجزة من طرف المصالح الأمنية لولاية أمن سطات إلى أن كلا من المشتكي والمشتكى به كانا معا من ضحايا عصابة دولية تنشط بالاتجار في البشر، جعلت من سطات قاعدة للانطلاق نشاطها عبر الشخص المشتبه فيه مقيم بإيطاليا من سكان حي الخير شرق المدينة؛ حيث دأب على استقدام الحالمين بالهجرة بوثائق وهويات مزورة لولوج الديار الإيطالية، ويتم ترحيل الضحايا إلى تركيا لتكون في استقبالهم سيدة تنحدر من مدينة وزان المغربية، التي تضمن لهم الإقامة بأحد فنادق تركيا، قبل أن تسلمهم لعصابة بسورية تقوم بترحيلهم نحو الحدود اليونانية ليتم التخلص منهم في ظروف مريبة.

 

وأشارت المصادر إلى أن أمن سطات فرض متابعة لصيقة لمختلف خطوات وتحركات المشتبه فيه، أسفرت عن توقيفه على متن سيارة ذات ترقيم إيطالي بشارع الحسن الثاني على مقربة من الغولف الملكي الجامعي، شمال المدينة، ليتم اقتياده إلى ولاية أمن سطات، حيث جرى وضعه تحت تدابير الحراسة النظرية لفائدة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة...