الأحد 28 نوفمبر 2021
فن وثقافة

"هوى حمري" في حضرة عرس الثقافة والمسرح باليوسفية

"هوى حمري" في حضرة عرس الثقافة والمسرح باليوسفية الاحتفاء بـ "هوى حمري" في أحضان الكتابة و الموسيقى والشعر والمسرح

بعد لقاء مدينة الشماعية حط مركز عبد الله العروي للبحث العلمي والإبداع، الرحال، بمدينة اليوسفية، مساء يوم السبت 29 ماي 2021، محملا بزاده وذخيرته الثقافية والفنية والإبداعية المرصعة بالذاكرة الجماعية لإقليم اليوسفية والاحتفاء بالمولود الجديد الذي اختير له اسم "هوى حمري: الإنسان والمكان"، من أجل توسيع دائرة النقاش والتواصل مع ثلة من أبناء المدينة العمالية وضخ دماء الحيوية في شرايين الفعل الثقافي بحضور تميز بتنوع المشارب والاهتمامات الأدبية والفنية والإبداعية.

 

لقاء اليوسفية، المنظم من طرف مركز عبد الله العروي، في زمن كورونا اللعين، كان فرصة سانحة للاحتفاء أيضا بتكريم التلميذة ريم البيض التي تربعت على الرتبة الثانية على المستوى الوطني في جنس "فن الرسالة"، والتي تستحق التفاتة خاصة كونها تعتبر سفيرة منافسات المدرسة العمومية في هذا الجنس من الكتابة.

 

وسيرا على نهج تلاقح الأجيال والتواصل المنفتح على الآخر، أعطيت الكلمة/ شهادات وانطباعات لبعض المشاركين في تأليف "هوى حمري" للتعبير عن أحاسيسهم بخصوص الإصدار الذي يعتبر نقطة ضوء في مسار التأليف الجماعي من أجل توثيق ذاكرة الإقليم التي تزخر بالإمكانات التنموية والكنوز التاريخية والمجالية والمقدرات البشرية الشبابية.

 

في نفس اللقاء استمتع الجمهور بصوت الشعر والشعراء، فضلا عن فقرات موسيقية وغنائية للفنان محمد التائب ومجموعته والموسيقيين هشام أبو فارس ورشيد مهداوي.

 

ولم تفت الفرصة للمنظمين من فسح المجال أمام "أبو الفنون"، حيث ساهمت جمعية الإشعاع في تقديم لوحة من مسرحية (من أكون؟) التي جسدتها التلميذة المتألقة زينب الشروعي حيث أبدعت في تشخيص لوحات مسرحية قام بإخراجها الفاعل الجمعوي عبد الرحيم الثقفي وكتبت نصها سعاد بالرامي، (فاز النص بجائزة أحسن نص على صعيد جهة مراكش آسفي).