الأحد 22 مايو 2022
اقتصاد

سطات.. اجتماع تنسيقي حول تقييم عمل اللجنة الإقليمية واللجن المحلية للمراقبة

سطات.. اجتماع تنسيقي حول تقييم عمل اللجنة الإقليمية واللجن المحلية للمراقبة محمد عادل بلعربي الكاتب العام لعمالة سطات

تتبع وضعية الأسواق بإقليم سطات وتقييم تدخلات اللجنة الإقليمية و اللجن المحلية للمراقبة ورصد ومواجهة الاختلالات في التموين والتوزيع ومستوى الأسعار خلال شهر رمضان الأبرك، كانت من بين أهم محاور الاجتماع التنسيقي الدوري الذي ترأسه زوال اليوم الخميس 6 ماي 2021 بمقر عمالة إقليم سطات محمد عادل بلعربي، الكاتب العام للعمالة بحضور السلطات المحلية الأمنية والعسكرية وممثل غرفة الصناعة والتجارة والخدمات لجهة الدارالبيضاء سطات ورئيس القسم الاقتصادي بالعمالة ورؤساء المصالح الإقليمية المختصة.

في بداية هذا الاجتماع وبعد الإشادة بالمجهودات المبذولة من طرف كافة المتدخلين من سلطات إقليمية ومحلية ولجن مراقبة، أكد الكاتب العام على أهمية الحضور الميداني للجان الإقليمية والمحلية المختلطة ومصالح المراقبة المختصة بالتجمعات والفضاءات التجارية ومحلات البيع بالجملة وبالتقسيط والأسواق الأسبوعية التي تعرف رواجا تجاريا هاما خلال هذا الشهر والسهر على احترام الضوابط القانونية المؤطرة لتموين الأسواق وتكثيف عمليات مراقبة جودة وسلامة المواد والمنتجات الاستهلاكية.

ولمزيد من التنسيق بين مختلف أجهزة ومصالح المراقبة دعا محمد عادل بلعربي المشاركين في هذا الاجتماع التنسيقي إلى تبادل المعلومات لاستهداف عمليات المراقبة وتقييم واستباق المخاطر لتفادي وقوعها والتدخل في الوقت المناسب بغية توفير حماية كافية للمستهلكين بالإضافة إلى مزيد من التواصل مع كافة المتدخلين في عملية المراقبة.

للإشارة وحسب رئيس القسم الاقتصادي للعمالة، فإن اللجنة الإقليمية للمراقبة قد قامت منذ بداية شهر رمضان بـ 21 زيارة همت المراكز والأسواق الأسبوعية على صعيد جماعات ترابية بالإقليم، وراقبت من خلالها 583 محلا تجاريا منها 345 بالمجال الحضري و 68 بالمجال القروي و 170 بالأسواق الأسبوعية. كما تم خلال هذه الزيارات تسجيل 48 مخالفة للقانونين 08-31 و15-77 المتعلقين بحماية المستهلك ومنع تداول الأكياس البلاستيكية الممنوعة. وتم حجز واتلاف 592 كلغ من المواد الغذائية الغير صالحة للاستهلاك إما بسبب انتهاء تاريخ صلاحيتها أو لعدم احترامها لظروف التخزين والنظافة والبيئة.