الثلاثاء 22 يونيو 2021
مجتمع

النقابة الوطنية للتعليم تعقد مجلسها الإقليمي وتستقبل أعضاء جدد بأسفي

النقابة الوطنية للتعليم تعقد مجلسها الإقليمي وتستقبل أعضاء جدد  بأسفي أعضاء النقابة الوطنية للتعليم باسفي
تحت شعار "العرفان والوفاء الفيدرالي.. احتفاء بعهد النضال"، عقدت النقابة الوطنية للتعليم، العضو في الفيدرالية الديمقراطية للشغل بأسفي مجلسها الإقليمي، في دورته العادية، زوال يوم الأحد 25 ابريل 2021.
وقد شهدت  هذه المحطة التنظيمية الهامة استحضار السياق التعليمي الوطني، المتسم بالاجهاز على المكتسبات، واستمرار تماطل الوزارة في الوفاء بالالتزامات، خاصة المراسيم المتفق عليها مع النقابات التعليمية. حيث تمت مناقشة مجموعة من القضايا الهامة المرتبطة بالساحة التعليمية والنضالية بإقليم أسفي، وما تشهده من قضايا وتطورات، في استحضار علاقة النقابة الوطنية للتعليم بالمديرية الإقليمية فيما يتعلق بتتبع مجموعة من الملفات الهامة التي تشغل بال نساء ورجال التعليم بعموم المؤسسات التعليمية، قصد اتخاذ المواقف والخطوات اللازمة، قبل التطرق إلى محطة انتخابات اللجان الثنائية المتساوية الأعضاء، والتداول في الاستراتيجية الكفيلة بربح رهانها محليا.. 
ولينتهي اللقاء باستقبال مجموعة من المناضلات والمناضلين الذين اختاروا الانخراط في المشروع الفيدرالي، في إطار النقابة الوطنية للتعليم، قادمين من بعض الإطارات النقابية المحلية بإقليم أسفي، يتقدمهم مجموعة من قدماء مناضلي الفيدرالية الديمقراطية للشغل العائدين إلى بيتهم الفيدرالي، الذي كان وسيظل اطارا عتيدا وصامدا يتسع للجميع.