الأحد 20 يونيو 2021
مجتمع

الرباط.. تأسيس اللجنة الوطنية لمساندة الأساتذة المعتقلين وهذه أبرز مطالبها

الرباط.. تأسيس اللجنة الوطنية لمساندة الأساتذة المعتقلين وهذه أبرز مطالبها جانب من الوقفة الاحتجاجية
علمت جريدة "أنفاس بريس " أن يوم أمس الأربعاء 7 أبريل 2021، شهد تأسيس اللجنة الوطنية لمساندة الأساتذة المعتقلين، وذكرت مصادر مطلعة من داخل اللجنة أن تأسيس اللجنة يأتي في سياق الإعتقالات التي طالت الأساتذة المتعاقدين، وهو معطى ليس جديدا في المغرب بعض الإعتقالات التي طالت عددا من النشطاء والصحفيين ومدونين. وأشارت المصادر أن عدد الإعتقالات وصل يوم أمس إلى 60 حالة اعتقال في صوف الأساتذة، في ظل ورود أخبار ليلة أمس تشير إلى إطلاق سراح عدد منهم.

مبادرة تأسيس اللجنة الوطنية لمساندة الأساتذة المعتقلين انطلقت من محيط المحكمة الإبتدائية بالرباط التي تشهد أطوار محاكمة الأساتذة المتعاقدين، قبل أن تنتقل إلى مقر العصبة المغربية للدفاع عن حقوق الإنسان بمبادرة من النقابة الوطنية للتعليم ( ك.د .ش ) والجامعة الوطنية للتعليم – التوجه الديمقراطي، والعصبة المغربية للدفاع عن حقوق الإنسان والجمعية المغربية لحقوق الإنسان، بالإضافة إلى التنسيقية الوطنية للأساتذة المتعاقدين، وتبقى اللجنة مفتوحة – حسب المؤسسين – مفتوحة أمام مختلف الهيآت الحقوقية والهيآت السياسية والنقابية .

وقد عرف تأسيس اللجنة حضور ممثلين عن التنسيقية الوطنية للأساتذة المتعاقدين، حيث تم تكليف عادل اتشيكيطو رئيس العصبة المغربية للدفاع عن حقوق الإنسان بمهمة منسق اللجنة. ويبقى الهدف الأساسي من تأسيس اللجنة حسب المصادر هو المطالبة بإطلاق سراح الأساتذة المتعاقدين.