الخميس 2 ديسمبر 2021
اقتصاد

مؤسسة مبادرة تنخرط في مشاريع بديلة للتهريب المعيشي

مؤسسة مبادرة تنخرط في مشاريع بديلة للتهريب المعيشي استفاد حاملو المشاريع من تمويلات وعدة ورشات تكوينية، لحد الآن بلغ عدد المستفيدين 57 مقاولا شابا
في إطار المشاريع الرامية لتحقيق الإقلاع الاقتصادي وتحسين الوضع الاجتماعي لساكنة المضيق -الفنيدق التي يغلب عليها امتهان التهريب المعيشي، وتنزيل البرنامج الثالث من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية التي تشمل العديد من القطاعات، كالفلاحة والصناعة التقليدية والصناعة والسياحة والثقافة والرياضة والخدمات، ستستفيد منها كافة الجماعات الترابية التابعة لعمالة المضيق الفنيدق.
استفاد حاملو المشاريع من تمويلات وعدة ورشات تكوينية، لحد الآن بلغ عدد المستفيدين 57 مقاولا شابا بالمضيق -الفنيدق من تمويلات قدرها الإجمالي 3 مليون درهم منها 1.8 مليون درهم عبأتها المبادرة الوطنية للتنمية البشرية فيما الباقي ستتم تعبئته من قبل حاملي المشاريع ووكالة التنمية الاجتماعية في إطار قروض الشرف التي تمنحها.
وأوضح منصف الكتاني، رئيس مؤسسة مبادرة للشباب والمقاولة، ل "الوطن الآن": "أن نتائج هذا البرنامح تشكل تتويجا لسنتين من العمل تحت إشراف عامل عمالة المضيق الفنيدق، بفضل تنفيذ العديد من البرامج التي مكنت من فتح منصة للمبادرات الاقتصادية المندمجة بالفنيدق، مسجلا أن سيتم قريبا فتح منصتين أخريين من أجل تقوية كفاءات الشباب الباحثين عن فرص الشغل ومساعدة حاملي المشاريع على تطوير أفكارهم، والاستفادة من المواكبة التقنية والدعم المالي الضروريين.
وأضاف أنه منذ إطلاقها، استقبلت منصة المبادرات الاقتصادية المندمجة للفنيدق 500 من حاملي المشاريع، 57 منهم تسلموا شيكات لتمويل مشاريعهم، مسجلا أن هذه المشاريع ستستفيد من المواكبة التي تلي مرحلة تأسيس المشروع. مع العلم أن هؤلاء الشباب حاملي المشاريع استفادوا من عدة ورشات تكوينية وستتم مواكبتهم لمدة سنة من خلال منصة المبادرات الاقتصادية المندمجة بهدف تقوية كفاءاتهم في مجال التدبير والتسويق.
ويروم هذا البرنامج، الذي صادقت عليه اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية مؤخرا، تشجيع الشباب على ولوج مجال ريادة الأعمال عبر تمويل مشاريعهم في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، بشراكة مع القطاعات الوزارية المعنية والهيئات المنتخبة والقطاع الخاص والمنظمات غير الحكومية، من أجل الإسهام في خلق المقاولات وإحداث فرص الشغل.
هذا البرنامج، الذي يندرج أيضا في إطار البرنامج المندمج للتنمية الاقتصادية والاجتماعية لعمالة المضيق-الفنيدق وإقليم تطوان، يهدف إلى خلق صندوق تشاركي لدعم المشاريع المنتقاة بغلاف مالي إجمالي يقدر ب30 مليون درهم، تساهم فيه المبادرة الوطنية للتنمية البشرية ب 10.5 مليون درهم وسيعهد بتسييره إلى مؤسسة مبادرة للشباب والمقاولة من أجل مساعدة المشاريع المنتقاة من خلال تقديم دعم مالي مباشر.
كما ستتم تعبئة هذا الغلاف المالي بمساهمة وكالة إنعاش وتنمية أقاليم الشمال، والمصالح اللاممركزة، ومجلس عمالة المضيق الفنيدق ومرتيل، وجماعات المضيق ومرتيل والفنيدق، كما أن مجموعة من المشاريع المنتقاة ستستفيد كل يوم خميس من تمويل مقدم في إطار هذا البرنامج الطموح.
يذكر أن برنامج المبادرات الاقتصادية المندمجة للعمالة للفترة 2023-2021 يروم هذه السنة إحداث 400 مشروع، مما سيمكن من خلق نحو 900 منصب شغل.