الأربعاء 21 إبريل 2021
مجتمع

بعد نجاح إضرابهم..موظفو الجماعات ينددون بقرار منع سلطات وجدة للوقفة الاحتجاجية

بعد نجاح إضرابهم..موظفو الجماعات ينددون بقرار منع سلطات وجدة للوقفة الاحتجاجية جانب من الندوة الصحفية للمكتب الجهوي لموظفي ومستخدمي الجماعات الملحية لموظفي ومستخدمي الشغيلة الجماعية بوجدة( أرشيف)
أصدر المكتب الجامعي للجامعة الوطنية لموظفي ومستخدمي الجماعات المحلية، الأربعاء 24 فبراير 2021، بلاغا هنأ فيه الشغيلة الجماعية على نجاح الإضراب الوطني بنسبة كبيرة تراوحت بين 70%و100% بناء على تقارير المسؤولين النقابيين بمختلف الفروع المحلية والإقليمية للجامعة كما تخلل الإضراب الوطني وقفات احتجاجية أمام مقر العمالات شارك فيها، أيضا، عمال وعاملات التدبير المفوض والعمال العرضيين والإنعاش الوطني والتنسيقية الوطنية لحملة الشهادات والدبلومات غير المدمجين.
وندد ذات البلاغ الذي توصلت به"أنفاس بريس" بشدة بقرار سلطات مدينة وجدة منع الوقفة الاحتجاجية التي كان مزمعا تنظيمها أمام مقر ولاية الجهة الشرقية لتتحول إلى مقر الاتحاد المغربي للشغل وليتناول الكلمة فيها سليمان قلعي الكاتب الجهوي للجامعة الوطنية لموظفي ومستخدمي الجماعات المحلية الذي أدان بدوره بأشد العبارات قرار المنع واعتبر تبريره غير مقنع إطلاقا نظرا لكون السلطات تتغاضى عن العديد من مظاهر التجمهر والفلكرة، وأكد بالتالي على أنه واهم من يعتقد أن مقاربة السلطات العمومية، ستحل المشاكل وأن الجلوس إلى طاولة الحوار الهادف والبناء والمثمر وحده السبيل للحد من الاحتقان الاجتماعي لدى الشغيلة الجماعية.