الجمعة 23 إبريل 2021
اقتصاد

شعار بيضاوة هذه الأيام: "2021 ها هي والطوبيسات فينا هِيَا"

شعار بيضاوة هذه الأيام: "2021 ها هي والطوبيسات فينا هِيَا"

في الوقت الذي كان منتظرا أن تنطلق الحافلات (700 حافلة جديدة) في الدار البيضاء مع حلول 2021، كما سبق أن وعد بذلك العمدة عبد العزيز العماري، بعد توقيع العقد مع شركة "ألزا"، ها هو الشهر الأول من السنة الجديدة يقترب من طي أيامه، دون أن يظهر أي أثر للحافلات الجديدة في شوارع المدينة.

 

وكانت هناك وعود كثيرة تتحدث عن دخول الأسطول الجديد للحافلات في الدار البيضاء خلال الأسابيع الأولى من السنة الجديدة لينضاف إلى الأسطول المؤقت التي تعتمد عليها شركة "ألزا" حاليا.

 

ولم يستبعد مصدر من أن تدخل الحافلات الجديدة الخدمة في شهر فبراير المقبل، على اعتبار أن كل الإجراءات تسير في الاتجاه الصحيح.

 

وكانت الدار البيضاء قد اختارت في 2004 تجربة التدبير المفوض لقطاع النقل عبر الحافلات، ومنذ ذاك التاريخ يتواصل النقاش حول جدوى اختيار هذا النمط من التدبير، علما أن المدينة لم تتمكن من إيجاد العصا السحرية لمشكلة طول كثيرا؛ والمتعلقة أساسا بقلة الحافلات وعدم تغطية جميع الخطوط.