السبت 16 يناير 2021
خارج الحدود

الحرس الوطني الأمريكي يعبئ 15 ألفا من القوات لتأمين تنصيب الرئيس بايدن

الحرس الوطني الأمريكي يعبئ 15 ألفا من القوات لتأمين تنصيب الرئيس بايدن جهاز الخدمة السرية بدأ عمليات التأمين الخاصة بيوم تنصيب الرئيس الأمريكي بايدن

قال قائد الحرس الوطني الأمريكي، الجنرال دانيال هوكانسون، إنه تم التوجيه بتعبئة ما يصل إلى 15 ألفا من عناصر الحرس الوطني في واشنطن لتأمين تنصيب الرئيس المنتخب جو بايدن.

 

وأوضح هوكانسون أنه من المتوقع نشر قوات قوامها ما بين 10 آلاف و15 ألفا في المدينة بحلول يوم السبت لتعزيز الأمن وتأمين النقل والإمداد والاتصالات، خلال حفل التنصيب الذي سيجري في الـ 20 من يناير 2021.

 

من جهته، قال وزير الأمن الداخلي بالوكالة، تشاد وولف، إنه" بناء على توصية من مدير الخدمة السرية جيمس موراي فقد أصدرت تعليماتي إلى جهاز الخدمة السرية لبدء عمليات التأمين الخاصة بيوم تنصيب الرئيس، يوم الأربعاء بدلا من 19 يناير".

 

وكانت اللجنة المنظمة لحفل تنصيب الرئيس الأميركي المنتخب، جو بايدن، قد قالت إن إمكانية حضور الحفل شخصيا في 20 يناير المقبل ستكون "محدودة للغاية" للعامة، وذلك في إطار التدابير الوقائية من جائحة كورونا (كوفيد-19).

 

وأوضحت اللجنة، في بيان لها، أن "الرئيس المنتخب بايدن ونائبة الرئيس المنتخبة هاريس سيؤديان اليمين في مبنى الكابيتول خلال حفل تاريخي سيشمل بروتوكولات صحية وأمنية صارمة جدا".