الأحد 28 فبراير 2021
مجتمع

بعد إزاحة "البيجيدية" صابر.. "البامي" رفيق يترأس مؤسسة التعاون بين الجماعات (البيضاء)

بعد إزاحة "البيجيدية" صابر.. "البامي" رفيق يترأس مؤسسة التعاون بين الجماعات (البيضاء) سعيد رفيق وإيمان صابر

بقوة القانون تمت إزاحة إيمان صابر، المنتمية للعدالة والتنمية، والتي كانت ترأس بلدية المحمدية، بعد فشلها في العودة لكرسي الرئاسة، من مواصلة رئاسة مؤسسة التعاون بين الجماعات "البيضاء".

 

وأمام هذا الوضع كان لزاما انتخاب رئيس جديد يخلفها. وهكذا تم عقد تحالف بين ممثلي العدالة والتنمية والأصالة والمعاصرة، ونفس التحالف تعرفه حاليا مكونات المجلس الجماعي لبني يخلف (اللويزية)، هذه الجماعة التابعة إداريا لعمالة المحمدية.

 

وفي الوقت الذي تأكد فيه نجاح التحالف بين البيجيدي والبام، شكل هذا التحالف أغلبية ساحقة للمرشح الذي وقع عليه الاختيار (سعيد رفيق، رئيس جماعة بني يخلف)، وتقدم لمنصب الرئاسة كمرشح وحيد، وهو الأمر الذي منحه حاليا رئاسة مؤسسة التعاون بين الجماعات  "البيضاء"، هذه المؤسسة التي لم تنجح في تحقيق العديد من المكتسبات العالقة لساكنة مدن جهة البيضاء سطات. فهل ستتوفق "المجموعة" الحالية في تدارك ما فات؟

 

يذكر أن الرئيس الجديد (سعيد رفيق) يعيش أجواء متوترة برحاب الجماعة التي يرأسها (بني يخلف)، وذلك بسبب غضب المعارضة صوب مجموعة من قراراته في تسيير الجماعة؛ حيث وصل هذا الغضب للمصالح المركزية لوزارة الداخلية والمفتشية العامة للإدارة الترابية، وتم إيفاد لجنة افتحاص مجموعة من الملفات.. وتنتظر المعارضة والرأي العام المحلي ما ستفرزه تقارير التفتيش.