السبت 24 يوليو 2021
مجتمع

هذا هو موقف المجلس الإقليمي باليوسفية بخصوص القضايا الوطنية والقومية والعربية

هذا هو موقف المجلس الإقليمي باليوسفية بخصوص القضايا الوطنية والقومية والعربية عمالة اليوسفية
ثمن بلاغ المجلس الإقليمي بعمالة اليوسفية الصادر على هامش عقد الدورة الإستثنائية لشهر دجنبر 2020، توصلت جريدة "أنفاس بريس" بنسخة منه، (ثمن) اعتراف الولايات المتحدة الأمريكية ـ العضو الدائم بمجلس الأمن ـ بسيادة المملكة المغربية على أقاليمنا الجنوبية.
ووصف البلاغ هذا القرار بـ "الحدث التاريخي غبر مسبوق الذي سيعزز الشراكة الاستراتيجية بين البلدين".
واعتبر المجلس الإقليمي في بلاغه أن قرار فتح قنصلية للولايات المتحدة الأمريكية بمدينة الداخلة "خطوة هامة في مسار تنمية أقاليمنا الجنوبية "
في سياق متصل أشاد بلاغ المؤسسة المنتخبة بإقليم اليوسفية ببلاغ المؤسسة الملكية الذي يعتبره خارطة طريق " من أجل حل القضية الفلسطينية وكل القضايا العادلة التي يعرفها العالم العربي والإسلامي".
من جهة أخرى حيا البلاغ "جميع المبادرات الملكية من أجل الدفاع عن حوزة الوطن وخدمة المصالح العليا للمملكة المغربية وعلى رأسها قيادة مسيرة الوحدة والنماء بأقاليمنا الجنوبية وتحقيق الأمن والاستقرار بربوع المملكة".