السبت 16 يناير 2021
مجتمع

البريديون "يشنون" إضرابا وطنيا في هذا التاريخ

البريديون "يشنون" إضرابا وطنيا في هذا التاريخ من وقفة اجتجاجية سابقة (أرشيف)

قررت كل من النقابة الوطنية للبريد (الكونفدرالية الديمقراطية للشغل) والجامعة الوطنية للبريد واللوجستيك (الاتحاد المغربي للشغل)، الدخول في إضراب وطني يومي الخميس والجمعة 26-27 نونبر 2020، احتجاجا على ما أسموه باستمرار الإدارة في التملص من عقد مفاوضات جادة ومسؤولة.

 

وحملت الشغيلة البريدية المدير العام المسؤولية الكاملة في الطي النهائي لملف تعديل النظام الأساسي لبريد المغرب وفرعه البريد بنك، وطالبته بالزيادة العامة في أجور البريديات والبريديين كما أقره اتفاق 25-04-2019.

 

ودعت النقابات الإدارة البريدية إلى فتح مفاوضات حول الملف المطلبي للأسرة البريدية بكل فئاتها، مؤكدة أن أياديها ممدودة لكل مفاوضات جادة، جدية ومنتجة، تضمن كرامة وحقوق الأسرة البريدية، وتمكن المؤسسة من الرفع من قدراتها التنافسية والإنتاجية، لتلعب دورها الريادي داخل النسيج الاقتصادي والاجتماعي الوطني.