الاثنين 25 يناير 2021
مجتمع

شبهة التزوير تلاحق موظفين بمقاطعة إدارية ببني ملال..والوالي لخطيب لهبيل يدخل على الخط

شبهة التزوير تلاحق موظفين بمقاطعة إدارية ببني ملال..والوالي لخطيب لهبيل يدخل على الخط لخطيب الهبيل، والي جهة بني ملال خنيفرة
ذكرت مصادر مطلعة لـ "أنفاس بريس" أن المقاطعة الإدارية الثالثة ببلدية بني ملال، عاشت منذ الجمعة 13 نونبر 2020، على وقع الاستنفار بعد حضور لجنتين من ولاية جهة بني ملال، للتحقيق في قضية استعمال تنبر يشتبه أنها مزورة .
واستنادا إلى المصادر ذاتها، فإن تفجر القضية جاء بعدما توجه مواطن إلى المقاطعة الإدارية الثالثة ببني ملال، لقضاء غرض إداري بمكتب الضبط وتصحيح الإمضاءات، ليتفاجأ بكون التنبر المعمول به في هذه المقاطعة مختلف تماماً عن التنبر المخزني المعمول به في جميع جهات المغرب .
وأضافت المصادر ذاتها، أن المعني بالأمر، في محاولته لمعرفة الحقيقة، توجه إلى مجموعة من المقاطعات الإدارية بذات المدينة، ليكتشف أن المقاطعة الإدارية الثالثة هي الوحيدة التي تتعامل بهذا التنبر، ليقدم شكاية في الموضوع لدى النيابة العامة بإبتدائية بني ملال.
وتسود حالة من الترقب داخل أسوار المقاطعة الإدارية الثالثة، خصوصاً بعد دخول لخطيب الهبيل والي جهة بني ملال خنيفرة على خط هذه القضية التي ستطيح بمجموعة من الرؤوس، إن ثبت،فعلا، أن هذه "التنبرات" مزورة.
 
عينات من التنبر المعمول به في المقاطعة الادارية الثالثة ببني ملال