الأربعاء 20 يناير 2021
مجتمع

الاتحاد المغربي للشغل يدين الموقف المتهور لدعاة الإنفصال

الاتحاد المغربي للشغل يدين الموقف المتهور لدعاة الإنفصال الجيش المغربي
عبرت الأمانة الوطنية للاتحاد المغربي للشغل في تصريح لها عن استهجان الطبقة العاملة المغربية الشديد للتجاوزات الصادرة عن رعاة الإنفصال والتي تهدف إلى ضرب وتقويض سلم وسلام المنطقة.
وأدان الاتحاد المغربي للشغل الموقف المتهور لدعاة الإنفصال الرامي لنسف اتفاق وقف إطلاق النار المعمول به منذ سنة 1991 ،في خرق سافر لقرار هيئة الأمم المتحدة.
وجددت الأمانة الوطنية للاتحاد المغربي للشغل تشبثها بالحل السلمي الذي اقترحته بلادنا على هيئة الأمم المتحدة والمنتظم الدولي لحل هذا النزاع المفتعل على أرضية الحكم الذاتي كحل سياسي يحظى بثقة المجتمع الدولي.
وطالب الاتحاد المغربي للشغل هيئة الأمم المتحدة بتحمل مسؤوليتها الكاملة، في وقف هذه التجاوزات والمحاولات المتكررة، وهي الاستفزازات والمناورات التي تهدف إلى زرع التوتر بالمنطقة.
وأكدت الأمانة الوطني لذات النقابة وقوفها خلف قواتنا المسلحة الملكية واعتزازها بتدخلها الحكيم لإعادة الأمور إلى نصابها بمهنية عالية، ووضع حد للإستفزازات والمناوشات الرامية إلى تعطيل حركة النقل بمنطقة الكركرات في احترام تام لالتزامات بلادنا بالشرعية الدولية.