الأربعاء 25 نوفمبر 2020
مجتمع

المشروع الملكي "الفرصة الثانية الجيل الجديد" على الأبواب بمراكش

المشروع الملكي "الفرصة الثانية الجيل الجديد" على الأبواب بمراكش والي جهة مراكش كريم قسي لحلو يفتتح مشروعا ملكيا بمركز حماية الطفولة بمراكش

من المنتظر أن يعطي والي جهة مراكش أسفي انطلاقة المشروع الملكي "الفرصة الثانية الجيل الجديد"، يوم الجمعة 16 أكتوبر 2020، بمركز حماية الطفولة إناث بمدينة مراكش.

 

وأوضح بلاغ، توصلت "أنفاس بريس" بنسخة منه، أن المشروع الملكي "الفرصة الثانية الجيل الجديد" هو تمرة شراكة بين جمعية الحسنى للتنمية والثقافة الأعمال الاجتماعية، حاملة المشروع، ووزارة التربية الوطنية ووزارة الثقافة والشباب والرياضة/ قطاع الشباب والرياضة والأكاديمية والمديرية الجهوية بجهة مراكش اسفي .

 

مدرسة "الفرصة الثانية الجيل الجديد" أو "الاستدراك" أو "البديلة"، كلها أسماء لمؤسسة تعنى بالأحداث من الأطفال واليافعين المتسربين والمنقطعين عن الدراسة. وبصفة عامة كل من حالت ظروف معينة دون تعليمه أو إتمامه للتعليم. بمعنى أنها مؤسسة تقوم بإعداد النزلاء لاكتساب المهارات اللازمة لكي يصبحوا مواطنين ناجحين ومستعدين لسوق الشغل.

 

وسيستفيد من هذا المشروع حوالي 120 من اليافعين البالغين من العمر ما بين 13 و18 سنة، الذين يعيشون وضعية صعبة وفي تماس مع القانون والمخالطين على مراكز حماية الطفولة من طرف السلطات القضائية طبقا لقانون المسطرة الجنائية.

 

وتبقى مدرسة "الفرصة الثانية الجيل الجديد" فرصة استدراكية بديلة وجديدة تؤمن للنزلاء (فرع الملاحظة، فرع الإعادة، فرع ما بعد الخروج) دروس للإدماج في التعليم النظامي وأخرى عبارة عن تكوين للإدماج في التكوين المهني والحياة العملية.