الثلاثاء 20 أكتوبر 2020
خارج الحدود

ضابط في "البوليساريو" يبدأ سلسلة منشورات لفضح الفساد والمحسوبية

ضابط في "البوليساريو" يبدأ سلسلة منشورات لفضح الفساد والمحسوبية مخيمات تيندوف

أعلن ضابط في جهاز الأمن العسكري لجبهة البوليساريو عزمه الشروع في نشر "اعترافات مثيرة"، حول تجربته ضمن الأجهزة السرية لهذه المنظمة التي قال عنها إنها غارقة في "الرشوة" و"القبلية".

أوضح هذا الضابط  في تغريدة بتويتر أن نشره لهذه الأسرار والمذكرات سيتم عبر "مدونة" تتناول تجربته كضابط في مخابرات "البوليساريو".

وكتب، في إعلان عزمه نشر ما أحاط بتجربته ضمن هذا الجهاز: "سوف أغطي من الألف إلى الياء جميع تفاصيل عملي في هذا الجهاز الذي كان تابعا، في ذلك الوقت، لوزارة الدفاع الصحراوية، وصار اليوم وزارة منفصلة بسبب صراع بين إبراهيم أحمد محمود، الملقب بـ"كريكاو"، ومحمد الأمين ولد البوهالي الذي خدم لعقود كقائد لجيش التحرير الصحراوي".

وزاد الضابط، موضحا دوافع وسبب إقدامه على نشر هذه الأسرار: "تأتي هذه المبادرة ردًا على المحاكمة التي تنتظرني في 27 أكتوبر بشأن شكوى قدمها إل كناريو، ممثل البوليساريو في البرازيل".

وفيما يمكن اعتباره تهديدا بفضح قيادات "البولساريو" وأتباعها، كتب هذا الضابط: "سيقف الإسبان المتعطشون على العديد من الأسرارحول أصدقائهم من البوليساريو، هذه المنظمة الغارقة في الفساد والمحسوبية والقبلية" قبل أن يختم، بالقول: "من الآن فصاعدًا، ستصبح هذه المدونة مدفعًا لإطلاق صواريخ ضد قيادة البوليساريو وأتباعها".                                                               المصدر : إيلاف المغرب