الأحد 27 سبتمبر 2020
مجتمع

الرباط..عائلات تندد بإقصائها من مشروع إيواء قاطني دور الصفيح

الرباط..عائلات تندد بإقصائها من مشروع إيواء قاطني دور الصفيح جانب من وقفة احتجاجية سابقة لقاطني دور الصفيح بالرباط
مازالت مشاريع إيواء قاطني دور الصفيح بحي عين عتيق بالعكاري بالرباط يراوح مكانها، فقد اندلعت احتجاجات ساخنة لساكنة الحي للتنديد بالإقصاء الذي طال العديد من العائلات القاطنة بالحي رغم إدراج أسمائهم ضمن قائمة المستفيدين من طرف السلطات المحلية، مقابل استفادة عائلات لا علاقة لهم بالحي.
كما وجهت ساكنة الحي مراسلة رسمية إلى والي جهة الرباط- سلا- القنيطرة والى عدد من الجهات المعنية طالبوا من خلالها بضمان استفادتهم من مشروع قاطني دور الصفيح، بشكل يضمن الحفاظ على كرامتهم وتعويضهم عن تلك السنين التي عانوا من خلالها في العيش بحي صفيحي تنعدم فيه كل مقومات العيش الكريم.
وأشاروا في نفس الرسالة التي تلقت جريدة "أنفاس بريس " نسخة منها أن قائد مقاطعة العكاري سبق له أن وعدهم بمنحهم شواهد الهدم لكنهم فوجئوا بعد تنفيذهم لقرار الهدم بعد توصلهم بالشواهد المذكورة، الأمر الذي قاد إلى إقصائهم من الإستفادة، مضيفين بأن قائد مقاطعة العكاري وبعد الشكايات التي وجهتها عدد من العائلات تدخل لتسوية الأمر، لكن للأسف ظل ملف عدد هام من العائلات عالقا، وهو الأمر الذي أجج مشاعر الغضب والإستياء اعتبارا لكونهم وعلى غرار باقي العائلات المستفيدة مواطنون مغاربة وينتمون لنفس الحي ويفترض ضمان حقهم في السكن دون تمييز .
في نفس السياق قال مواطنون بحي عين عتيق العكاري في تصريحات متفرقة لجريدة " أنفاس بريس " أن قرار إقصائهم من قبل السلطات تسبب في تشريدهم رفقة أطفالهم، علما أنهم تلقوا وعود سابقة بضمان حقهم في الإستفادة، مؤكدين وجود تجاوزات أدت إلى استفادة عائلات غير مدرجة ضمن الإحصاء الذي أشرفت عليه السلطات المحلية، مؤكدين توفرهم على كل الوثائق التي تتبث كونهم قاطنين بالحي، مطالبين بضرورة تدخل عاجل من قبل السلطات المحلية والجهات المعنية لإنقاذهم من التشريد .