السبت 26 سبتمبر 2020
رياضة

لجنة التأديب تقرر في المباراة العالقة بين الدفاع الحسني الجديدي و الرجاء الرياضي  

لجنة التأديب تقرر في المباراة العالقة بين الدفاع الحسني الجديدي و الرجاء الرياضي   صورة من الأرشيف
 
قررت اللجنة المركزية للتأديب المستقلة عن الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم إعادة المباراة التي كان من المقرر أن تجمع نادي الدفاع الحسني الجديدي بنادي الرجاء الرياضي برسم مؤجل الدورة 9 من البطولة الاحترافية برسم الموسم الرياضي 2019/2020.
ولم تجر المباراة بسبب عدم حضور الفريق الزائر نادي الرجاء الرياضي في الوقت المقرر لانطلاق المباراة.
وعللت اللجنة قراراها بتمسك ممثلي فريق الرجاء الرياضي  بضرورة تطبيق مقتضيات الفصل 21 من قانون المنافسات التي تنص على احترام أجل 3 أيام كاملة للعب مباراة البطولة الوطنية في حالة المشاركة في الاستحقاقات الرياضية الدولية بالخارج،مضيفة أنه بالرجوع إلى القانون المنظم لمنافسات الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، وجدت اللجنة أن المقتضيات القانونية التي تطرقت للمدة الزمنية المتعين احترامها بين المشاركة في منافسة دولية ومنافسة بالبطولة الوطنية هما:
-الفصل 3 وبالضبط البند 9 منه، والذي نص على احترام أجل يومين كاملين كمجال زمني بين إجراء المباراة الدولية والمباراة المقدمة أو المؤجلة عن المنافسة الوطنية.
وحيث إن الفصل 3 أعلاه ورد ضمن الشروط الشكلية التي يتعين على الأندية الإلتزام بها والذي ورد في الباب الأول المعنون بشروط مشاركة الأندية في المنافسات.
-أما الفصل الثاني الذي عالج هذا الموضوع، فهو الفصل 21 من القانون المنظم للمنافسات والذي ورد ضمن المقتضيات المطبقة على المباريات المستدركة بالنسبة للأندية التي تشارك في منافسات دولية، والذي ينص في فقرته الأولى على أنه في حالة ما إذا أجريت المباراة الدولية بالمغرب، فإن مباراة الاستدراك تتم برمجتها يومين على الأقل بعد تاريخ المباراة الدولية.
في حين تنص الفقرة الثانية من نفس الفصل 21 على أنه في حالة مشاركة إحدى الأندية في مباراة دولية في الخارج، فإن مباراة الاستدراك لا يمكن برمجتها إلا بعد ثلاثة أيام كاملة على الأقل بعد تاريخ إجراء المباراة الدولية.
وحيث إنه في نازلة الحال،تضيف اللجنة في تعليلها "نحن أمام مباراة دولية جرت في الخارج بالجزائر الأمر الذي يجعل الفقرة الثانية من الفصل 21 من قانون المنافسات هي المعنية بالتطبيق وذلك على خلاف السند الذي استدلت به العصبة الوطنية لكرة القدم الاحترافية."،متابعة أن المنافسة التي شارك فيها نادي الرجاء الرياضي خارج أرض الوطن ضمن كأس العرب للأندية الأبطال تندرج ضمن خانة المنافسات الدولية وفقا للفصل 16 من القانون المنظم للمنافسات.
وحيث إن مشاركة فريق الرجاء الرياضي في مباراته الدولية بالجزائر أمام فريق مولودية الجزائر كانت بتاريخ 04/01/2020 على الساعة 20h00 بالتوقيت المحلي، في حين أن التاريخ الذي كان مبرمجا أن يخوض فيه مباراته مع فريق الدفاع الحسني الجديدي هو 07 يناير 2020 على الساعة السابعة مساءً. وحيث إن برمجة هذا اللقاء الأخير لم تراع فيه المدة المنصوص عليها في الفقرة الثانية من الفصل 21 المذكور أعلاه والتي حددها القانون في ثلاثة أيام كاملة كحد أدنى.
قرار إعادة برمجة لقاء الجديدة ضد الرجاء بملعب العبدي برسم مؤجل الجولة التاسعة من البطولة الاحترافية لكرة القدم، استنادا إلى القوانين المنظمة للعبة، نزل كالصاعقة على مكونات مكتب الدفاع الحسني الجديدي الذي دعا إلى اجتماع طارئ لمناقشة تداعيات قرار الجامعة. وقد كان رئيس الفريق الدكالي يمني النفس بكسب مباراة الرجاء بالقلم ووضع ثلاث نقاط في الجيب مع خصم نقطة واحدة للفريق البيضاوي.