الأربعاء 5 أغسطس 2020
مجتمع

كورونا...هذا ما أفضت إليه نتائج التحاليل المخبرية لأئمة مراكش والقيمين الدينيين

كورونا...هذا ما أفضت إليه نتائج التحاليل المخبرية لأئمة مراكش والقيمين الدينيين شملت هذه العملية جميع الأئمة والمؤذنين والخطباء
علمت "أنفاس بريس" من مصادر طبية أن نتائج التحاليل المخبرية لأئمة مراكش والقيمين الدينيين الخاصة بفحص فيروس كوفيد 19جاءت كلها سلبية وتثبت سلامتهم من العدوى.
وكان مجموعة من الأئمة والقيميين الدينيين بمراكش قد خضعوا يوم الإثنين 13 يوليوز 2020 لفحوصات الكشف عن فيروس كورونا المستجد، وذلك استعدادا للشروع في فتح المساجد، الذي انطلق أمس الاربعاء، بالوسطين الحضري والقروية لمدينة مراكش، حيث شملت هذه العملية التي احتضنها مركب وزارة الأوقاف بباب اغلي بمراكش، جميع الأئمة والمؤذنين والخطباء وكل من يتكلف بمهمة دائمة بالمساجد، كالمراقبة والإرشاد والنظافة وغيرها، وذلك لضمان الشروط الإحترازية لفتح المساجد، وما قررته السلطات الصحية ،من بوتوكول صحي في هذا الشأن.
ويذكر أن عملية إعادة فتح المساجد في وجه المصلين والتي همت أغلبية بيوت الله سواءا بالوسط الحضري والقروية لعمالة إقليم مراكش،ستتعزز أواخر الأسبوع الجاري،بفتح مسجد بلبكار بالداوديات، والذي يخضع حاليا، لحملة تطهيرية، شاملة عن طريق وسائل التعقيم، وتجهيزه بالوسائل اللوجستيكية، الخاصة بتنظيم إقامة الصلوات، واحترام مسافة الأمان والتباعد الإجتماعي.