الخميس 13 أغسطس 2020
مجتمع

تحديد تاريخ أول جلسة للتحقيق التفصيلي مع رئيس جمعية حقوقية

تحديد تاريخ أول جلسة للتحقيق التفصيلي مع رئيس جمعية حقوقية محمد المديمي

ذكرت مصادر "أنفاس بريس" أن قاضي التحقيق بالمحكمة الابتدائية بمراكش، قد حدد يوم الثلاثاء 14 يوليوز 2020، موعدا لأول جلسة للتحقيق التفصيلي مع محمد المديمي، رئيس المركز الوطني لحقوق الإنسان، في حالة اعتقال بسجن لودادية ضواحي مدينة مراكش.

 

وكان النائب الأول لوكيل الملك قد قرر إحالة المديمي على قاضي التحقيق يوم الثلاثاء 29 يونيو 2020 والتحقيق معه لأزيد من أربع ساعات، أصيب خلالها بالانهيار، قبل ان يقرر القاضي وضعه رهن الاعتقال، من أجل جنح" النصب ومحاولة النصب والتشهير وإهانة موظفين عموميين".

 

وأكدت المصادر نفسها أن سجل المديمي "حافل" بأزيد من 37 شكاية، تم تفعيل 20 شكاية منها حتى الآن، ما يفيد أن الضابطة القضائية أحالت على النيابة العامة محاضر الاستماع الخاصة بأزيد من 20 مشتكيا، سبق وأن تقدموا بشكايات ضد محمد المديمي، وتم الاستماع إليهم.

 

ومن أبرز هذه الشكايات ما يتعلق بشكاية وزير الداخلية باسم العامل السابق لإقليم الحوز يونس البطحاوي،  والذي سبق وأن اتهمه المديمي بالاختلاس، وأيضا شكاية رئيس جماعة تمصلوحت عبد الجليل قربال الذي سبق وأن تقدم بشكاية ضد المديمي متهما إياه بتعريضه للابتزاز، بينما اتهمه المديمي في شكاية مضادة باختلاس أموال عامة، وأخرى تتعلق بإهانة موظفين عموميين بولاية جهة مركش آسفي وأشخاص آخرين يتهمون المديمي باستغلال المركز من أجل التشهير بهم، تقول المصادر.