الثلاثاء 14 يوليو 2020
مجتمع

قافلة إنسانية للجمعية الطبية لإعادة تأهيل ضحايا التعذيب بجهة سوس

قافلة إنسانية للجمعية الطبية لإعادة تأهيل ضحايا التعذيب بجهة سوس

نظمت الجمعية الطبية الطبية لإعادة تأهيل ضحايا التعذيب، بتنسيق مع فرعي المنتدى المغربي من أجل الحقيقة والإنصاف والجمعية المغربية لحقوق الإنسان بأكادير، قافلة طبية استثنائية لفائدة المعتقلين السياسيين السابقين وضحايا التعذيب وأسرهم ولعائلات الشهداء والمختطفين السياسيين بمدينة اكادير وانزكان ايت ملول وكذلك قرية تكاد سيدي بيبي شتوكة ايت باها.

 

وواصلت القافلة الطبية مسارها متنقلة عبر تراب جهة سوس ماسة، حيث يتواجد معظم الفئات المستهدفة من ضحايا التعذيب والانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان وأسر الشهداء والمقاومة والاختطاف السياسي، حيث تم منحهم تبرعات بالأدوية وتقديم كمامات ومحاليل كحولية للتعقيم... بالإضافة إلى نشرة للتوعية للوقاية من وباء كورونا.

 

 

وشكلت القافلة بالنسبة للمنظمين مناسبة لمد جسور التواصل بين ضحايا حقوق الإنسان الجماعية من بينهم ضحايا التعذيب والانتهاكات النفسية والجسدية وتعبيرا انسانيا لحقهم في الصحة، والتي تشتمل على جبر الأضرار الفردية والجماعية لهذه الفئات من المناضلين الذين عرفهم المغرب.

 

يذكر أن القافلة الطبية التي استفادت منها الفئات المتضررة اجتماعيا واقتصاديا، نظمت بتنسيق مع الجمعية الطبية ممثلة في طبيبين وتحت إشراف الفرع المحلي للمنتدى المغربي من أجل الحقيقة والإنصاف ممثلة بعبد المجيد رفقي رئيس المكتب الجهوي للمنتدى بسوس وعيسى شهاب رئيس فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان فرع اكادير وقيدوم  المناضلين والمنفين ايدر ارسلا وبنمسعود كاتب الفرع الجهوي للمنتدى والمناضل بطاش أحمد.