الثلاثاء 11 أغسطس 2020
مجتمع

هذه حصيلة حادثة سير بطريق الشماعية بجماعة السبيعات باليوسفية

هذه حصيلة حادثة سير بطريق الشماعية بجماعة السبيعات باليوسفية صورة من الأرشيف

أفاد مصدر لـ "أنفاس بريس" أن حادثة سير مروعة وقعت على الطريق الرابطة بين اليوسفية ومدينة الشماعية خلفت وفاة ضحيتين، تم نقلهما إلى مستودع الأموات باليوسفية. وفور علمها بالحادث هرعت مختلف السلطات الإداري والترابية وعناصر الوقاية المدنية، وعناصر الدرك الملكي للقيام بما يستوجبه الأمر.

 

مصدر من الدرك الملكي أكد للجريدة أن عون سلطة يشتغل بنفوذ دائرة الكنتور، يقطن بدوار لعراض كان يقل زوجته وطفلة صغيرة على متن دراجة نارية، متجها صوب مدينة اليوسفية لقضاء أغراضه العائلية، فاجأته سيارة خفيفة في الطريق قامت بتجاوز شاحنة كبيرة كانت متجهة في الاتجاه المعاكس صوب مدينة الشماعية.

 

الحادث المأساوي وقع في الساعة السادسة مساء من يوم الاثنين 15 يونيو 2020، بالقرب من مقر جماعة السبيعات التابعة لنفوذ عمالة إقليم اليوسفية. وقد خلف، حسب مصادر الجريدة، وفاة الطفلة في عين المكان، بينما فارقت أمها الحياة على متن سيارة الإسعاف في اتجاه مستشفى بمدينة مراكش.

 

هذا وتم نقل عون السلطة أب الطفلة المتوفية وأمها إلى مستشفى ابن طفيل لمدينة مراكش لتلقي العلاجات اللازمة بعد تعرضه لرضوض وجروح على إثر الحادث. في حين أن سائق السيارة الخفيفة، الذي تسبب في الحادثة، تم وضعه رهن تدابير الحراسة النظرية تحت إشراف النيابة العامة بمحكمة اليوسفية.