الأحد 29 نوفمبر 2020
اقتصاد

مهنيو قطاع البناء والعقار: سنلتزم بدليل الوزارة لإعطاء انطلاقة آمنة للأوراش

مهنيو قطاع البناء والعقار: سنلتزم بدليل الوزارة لإعطاء انطلاقة آمنة للأوراش متدخلو البناء والعقار يلتزمون بتعبئة كل الأعضاء من أجل إعادة انطلاقة تدريجية وآمنة لقطاعهم

توجت الاجتماعات التي تمت مع مهنيي قطاع البناء والعقار، برئاسة الوزيرة نزهة بوشارب، منذ بداية انتشار جائحة "كوفيد-19"، والتي خصصت لتقييم الانعكاسات الاجتماعية الاقتصادية على قطاع البناء، بإصدار بيان من طرف المتدخلين في القطاع؛ ويتعلق الأمر بكل من مجموعة العمران، وفيدرالية الوكالات الحضرية بالمغرب "مجال"، والجامعة المغربية الاختبار والمراقبة، والفيدرالية الوطنية للمنعشين العقاريين، والهيئة الوطنية للمهندسين المعماريين، والهيئة الوطنية للمهندسين المساحين الطبوغرافيين، والهيئة الوطنية للموثقين بالمغرب، والوكالة الوطنية للتجديد الحضري وتأهيل المباني الآيلة للسقوط وبرنامج التثمين المستدام للقصور والقصبات بالمغرب.

 

وتضمن البيان، توصلت "أنفاس بريس" بنسخة منه، "إعلانا" التزم  فيه المتدخلون بتعبئة كل الأعضاء من أجل إعادة انطلاقة تدريجية وآمنة للأوراش؛ وكذلك تحسيس كافة المستخدمين وكافة المؤسسات المنضوية، باعتماد الإجراءات الصحية المتضمنة في الدليل الذي أعدته وزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، بتشاور مع مهنيي البناء والعقار، وذلك وعيا منهم بالرهانات والمخاطر.

 

وأضاف البيان أن المكلفين بهذه الهيئات سيسهرون على إعطاء التعليمات لتنفيذ الإجراءات الصحية المتضمنة في الدليل أو تلك المحددة من طرف وزارة الصحة ووزارة الشغل الاندماج المهني؛ في الوقت نفسه يحيي المهنيون المجهودات المبذولة من طرف وزارة إعداد التراب الوطني والتعمير الإسكان وسياسة المدينة، مؤكدين انخراطهم فيها ومجددين التزام كافة الأعضاء بالتصدي لجائحة كوفيد-19.