السبت 11 يوليو 2020
مجتمع

أساتذة جامعيون بمراكش يبادرون الى تأسيس مركز دولي حول فيروس كورونا

أساتذة جامعيون بمراكش يبادرون الى تأسيس مركز دولي  حول فيروس كورونا يوسف البحيري العميد السابق لكلية الحقوق بجامعة القاضي عياض بمراكش
تم تأسيس المركز الدولي للدراسات القانونية والسياسية حول فيروس "كورونا" المستجد بمبادرة من عدد من أساتذة القانون الدولي، وقد أسندت مهمة التنسيق لرئيس الجامعة الحرة ببروكسيل البروفيسور جان ميشيل دوويل، وتم وضع اللبنة الأولى للمركز بمبادرة من أساتذة جامعيين مغاربة ويضم خيرة الخبراء في القانون الدولي من بينهم الدكتور يوسف البحيري  العميد السابق لكلية الحقوق بجامعة القاضي عياض  بمراكش.
وأكدت مصادر لـ"أنفاس بريس " ان المركز يهدف إلى  مواكبة التحولات الناتجة عن الأزمة الصحية الدولية المرتبطة بوباء كورونا، والتي تفرض على البحث العلمي الإنخراط في دينامية عملية الإستشراف والتأمل للتنظير لنسق نظام عالمي جديد يستطيع احتواء الصراع الأمريكي الصيني الذي طغى على السياسة الدولية طيلة الأزمة الصحية. 
 
وتندرج حالة الطوارئ التي عرفتها كل دول العالم  في إطار مواجهة جائحة كورونا ضمن انشغالات المركز بدراسة ابعادها القانونية والسياسية، ومدى تلاءمها  مع القانون الدولي المتعلق بحماية الحق في الصحة والحريات العامة مثل الحق في التنقل وحرية الإعلام والصحافة.