الأربعاء 15 يوليو 2020
كتاب الرأي

نوفل البعمري : حملة ارفع علم الوطن عاليا

نوفل البعمري : حملة ارفع علم الوطن عاليا نوفل البعمري
تضامنا مع الوطن ومع شعبنا وإعلانا للامتنان لكل الذين يتواجدون في الشارع اليوم، وجها لوجه في مواجهة الفيروس مع ما يحمله ذلك من مخاطر صحية قد تهددهم لا قدر الله، تاركين أسرهم ورائهم من أجل سلامتنا و سلامة الوطن.
إعلانا للامتنان لعرفان لكل من:
رجال الأمن والإدارة الترابية بمختلف مستوياتهم....المرابطين في الأزقة والشوارع الساهرين على أمننا وعلى تنفيذ قرارات الدولة بحالة الحرص بمهنية وحترافية كبيرين.
لرجال الوقاية المدنية المتأهبين للتدخل...في كل لحظة درءا للمخاطر في تماس تام مع الفيروس.
لرجال الدرك حراس الطرقات منتصبي القامة و الهامة بين المدن في ما دخلها و مخارجها.
للجيش حماة الوطن المتاخمين على الحدود، والذين قاموا بتلبية النداء حفاظا على أرواحنا و ضمانا للسير العادي لحياتنا.
الموظفين في القطاع العمومي والشبه العمومي ممن فرض عليهم الواجب الوطني والمهني البقاء في العمل لضمان استمرارية المرفق العمومي، وضمان عدم تعطل مصالحنا رغم توقفنا على الخروج للشارع.
للصحفيين والصحفيات الباحثين عن الخبر الناقلين له، وعن مصادره، الساهرين على تحسيس المواطنين و توعيتهم.
للأطباء والممرضين والممرضات القابضين و القابضات على الجمر ملائكة الرحمن ممن يسهرون على رعاية المرضى ضحايا الفيروس وغيرهم ممن ودعوا أسرهم و جندوا أنفسهم حماية لأرواحنا.
لرجال و نساء التعليم الذين يقومون بمجهود استثنائي لتعليم أبناء الشعب عن بعد....
لفعاليات المجتمع المدني من شبان و شابات ممن يقومون بعمل تطوعي لمساعدة المحتاجين....والتحسيس
لكل هؤلاء و لغيرهم، لنرفع العلم الوطني عاليا على أبواب المنازل، والشرفات ولأسطح... امتنانا لهم وتعبيرا عن التقدير والشكر... على تضحياتهم الكبيرة المسجلة من مداد الفخر في التاريخ الوطني لهذا البلد.
عاش المغرب
حفظ الله هذا البلد.