الجمعة 23 إبريل 2021
اقتصاد

السياحة بوزان قطاع واعد، لكنه يواجه العديد من الإكراهات

السياحة بوزان قطاع واعد، لكنه يواجه العديد من الإكراهات صورة جماعية للمشاركين في لقاء المنتدى المتوسطي للسياحة بوزان

عقد المنتدى المتوسطي للسياحة، مؤخرا، لقاءا تواصليا بمدينة وزان، بحضور فاعلين مدنيين في ميدان التنمية، السياحة والبيئة.. ويأتي هذا الاجتماع في إطار سلسلة من اللقاءات والاجتماعات التي يعقدها المنتدى لتبادل الرؤى حول تنمية القطاع السياحي .

 

وشكل هذا اللقاء فرصة لطرح العديد من التصورات والأفكار الجديدة بوضع تصور نموذجي لتنمية وتطوير قطاع السياحة بجهة طنجة تطوان الحسيمة، حيث قدمت نائبة رئيس المنتدى، ربيعة بولحية، ورقة تقديمية تحدثت فيها عن المنتدى وأهدافه، كما قدمت مجموعة من الاقتراحات والتصورات التي تعكس توجهات المنتدى من أجل تنمية القطاع السياحي.

 

وعرض بعض المتدخلين الإكراهات التي تحول دون تطوير قطاع السياحة بالمنطقة، والسبل الناجعة لتجاوزها وتطوير القطاع، مطالبين بضرورة تدخل الدولة لتنمية المنطقة وإعداد رؤية للإقلاع السياحي وإدماجها في الخريطة السياحي.

 

من جانبه أكد أحد الفاعلين السياحيين أن السياحة بمنطقة وزان قطاع واعد لما تزخر به المنطقة من مؤهلات متنوعة تشكل قاعدة لصناعة السياحة القروية والإيكولوجية والدينية.

 

وتزخر وزان بالعديد من المؤهلات السياحية، نذكر منها بحيرة "بودروا" وموقع "تاشتا" التاريخي الذي شكل محطة هامة في تاريخ استقلال المغرب، والمدينة العتيقة والزاوية الوزانية.