الأحد 12 يوليو 2020
مجتمع

القافلة التواصلية "100 يوم 100 مدينة" لحزب الحمامة تحط الرحال بقلعة السراغنة

القافلة التواصلية "100 يوم 100 مدينة" لحزب الحمامة تحط الرحال بقلعة السراغنة جانب من القافلة التواصلية
أكد جمال كنيون، كاتب الاتحادية المحلية لحزب التجمع الوطني للأحرار على أن القافلة التواصلية بمدينة قلعة السراغنة بمثابة استشارة عمومية هدفها صياغة عرض سياسي خاص بالحزب للترافع عنه في مختلف المحطات الانتخابية المقبلة، على أن يحترم هذا العرض السياسي خصوصية كل مدينة على حدى.
جاء ذلك خلال وصول القافلة التواصلية "100 يوم 100 مدينة" مدينة قلعة السراغنة التي تعتبر أهم وحاضر جهة مراكش آسفي وأطلقها حزب الحمامة في إشراك المواطنين لتشخيص مشاكلهم واقتراح الحلول، حيث وصف كنيون رئيس مجلس الجماعي لمدينة تاملالت، القافلة بـ" التمرين الديمقراطي غير المسبوق الذي يأتي بالتزامن مع عمل لجنة النموذج التنموي التي عينها الملك قبل شهور قليلة، والتي ساهم فيها الحزب بمجموعة من التوصيات وهي نفسها التي سبق وأن تم أدرجها في كتاب مسار الثقة."
يذكر أن اللقاء، الذي احتضن مدينة قلعة السراغنة  عرف أزيد من 40 ورشة عمل، وحضره أزيد من 600 مشارك ومشاركة، هدفه  الأساسي “التواصل والانصات لساكنة المدينة” بحسب إفادات قيادات حزبية، شاركت في هذه التظاهرة الحزبية.