الثلاثاء 7 إبريل 2020
مجتمع

النيابة العامة تحقق في أكثر من 1300 شكاية ضد مساعدي القضاء بالدار البيضاء

النيابة العامة تحقق في أكثر من 1300 شكاية ضد مساعدي القضاء بالدار البيضاء بنسامي، الوكيل العام للملك بمحكمة الإستئناف بالدار البيضاء (يسارا )

أرقام صادمة حصلت عليها جريدة "انفاس بريس"، بخصوص الشكايات المسجلة ضد مساعدي القضاء بالدار البيضاء، ممثلين في المحامين والموثقين والخبراء والعدول والمفوضين القضائيين.

 

فحسب مصادر "أنفاس بريس"، فإن شعبة المهن الحرة بمحكمة الاستئناف بالعاصمة الاقتصادية، عالجت خلال سنة 2019، أكثر من 1300 شكاية ضد أصحاب هذه المهن القانونية، ويتعلق الأمر بـ:

- على مستوى الشكايات المسجلة ضد المحامين، بلغت 735 شكاية، أنجز منها 564 شكاية.

- على مستوى الشكايات المسجلة ضد الموثقين، بلغت 288 شكاية، أنجز منها 198 شكاية.

- على مستوى الشكايات المسجلة ضد الخبراء، بلغت 127 شكاية، أنجز منها 77 شكاية.

- على مستوى الشكايات المسجلة ضد العدول، بلغت 120 شكاية، أنجز منها 63 شكاية.

- على مستوى الشكايات المسجلة ضد المفوضين القضائيين، بلغت 35 شكاية، أنجز منها 33 شكاية.

 

وحسب نفس المصادر، فقد قامت النيابة العامة بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء، بـ 25 عملية مراقبة للموثقين.

 

وتطرح هذه الأرقام إشكالية تخليق هذه المهن النبيلة التي ارتبطت عبر التاريخ بالأمن القضائي، حيث تعتبر هذه المهن من الركائز الأساسية للنظام القضائي، نظرا للدور الذي تلعبه سواء فيما يتعلق بإثبات الحقوق وضبط المعاملات المتعلقة بها درءا لكل نزاع (الموثقين والعدول)، أو مساعدة القضاء في إصدار الأحكام بمناسبة البت في النزاعات المثارة بين الأطراف (المحامين والمفوضين والخبراء القضائيين).