الأربعاء 19 فبراير 2020
مجتمع

برلماني إقليم طاطا في قفص الاتهام

برلماني إقليم طاطا في قفص الاتهام البرلماني الاستقلالي الحسين بوزيحاي (يمينا) ووزير التعليم سعيد أمزازي

توصلت جريدة "أنفاس بريس" بنسخة من بيان فرع الجمعية المغربية لحملة الشهادات المعطلين بالمغرب بإقليم طاطا يتضمن عدة اتهامات موجهة للنائب البرلماني عن حزب الاستقلال بنفس الإقليم.

 

وفي هذا السياق وصف المعطلون في بيانهم تصريحات النائب البرلماني المتضمنة في تسجيلات بالفيديو بـ "الخطيرة تستدعي فتح تحقيق من طرف النيابة العامة" على اعتبار-يضيف البيان- أن خطاب البرلماني أمام ساكنة "دوار إشت" على هامش الانتخابات الجزئية التي عرفتها جماعة فم الحصن والتي حصدت أغلب مقاعدها فيدرالية اليسار، تؤكد بالواقع الملموس "تدخله بشكل سافر عن طريق إجراء اتصالات هاتفية من أجل توظيف أربعة عشر مرشحا في مباراة التعاقد بمديرية التعليم".

 

وشدد بيان المعطلين بإقليم طاطا على أن اعترافات النائب البرلماني "تستوجب المساءلة"، تحت قرينة "ضرب مصداقية مباراة التعاقد بمديرية التعليم"، وتشويه لسمعة "إدارة الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة سوس ماسة".

 

وأكد بيان فرع الجمعية المغربية لحملة الشهادات المعطلين بالمغرب أن سلوك النائب البرلماني لا يمكن تصنيفه إلا في خانة "سياسة الزبونية والمحسوبية وعدم تكافؤ الفرص أمام أبناء المنطقة". حيث ندد بشدة بسلوكات ممثل الأمة الذي "يستغل نفوذه المؤسساتي للضغط على المسؤولين بمديرية التعليم للتوسط لتشغيل 14 متعاقد"، حسب البيان.

 

وفي ختام البيان المذكور طالب فرع الجمعية "بضرورة إعادة مباراة التعاقد التي أجريت بمديرية التعليم بإقليم طاطا نظرا لما شابها من خروقات تستوجب المساءلة القانونية".