الأربعاء 19 فبراير 2020
مجتمع

"ورطة" أطروحة الزميل مشبال تحاصر عميد كلية الآداب بمرتيل

"ورطة" أطروحة الزميل مشبال تحاصر عميد كلية الآداب بمرتيل الزميل محمد الأمين مشبال
كان الدكتور مصطفى الغاشي عميد كلية الآداب والعلوم الإنسانية بمرتيل، قد عمم بيانا توضيحيا في شأن أطروحة الزميل محمد الأمين مشبال"بلاغة الخطاب السجالي عند عبد الإله بنكيران"، التي كانت من المقرر  مناقشتها في 27 دجنبر 2019.
وكان موقع "أنفاس بريس" قد نشر هذا البيان بعنوان يفيد أن العميد قد أنهى الجدل حول منع هذه الأطروحة،خصوصا وقد تم التأكيد على أنه بالنظر،"لتزامن المناقشة مع فترة الامتحانات التي ستنطلق بالكليه ابتداء من الأسبوع المقبل،فإن العمادة قررت تأجيل المناقشة إلى موعد سوف يعلن عنه لاحقا".
وبالفعل انطلقت الامتحانات يوم الاثنين 23 دجنبر.إلا أن المفاجأة ستكمن في  ملاحظة برمجة الكلية لمناقشة أطروحتين في علم الاجتماع يومي 24 و25 دجنبر،بحيث لم يسر عليهما مبرر "فترة الامتحانات".
ولعل ازدواجية المعايير  هذه،ستزكي أكثر في الفضاء الأزرق، فرضية وجود "تعلميات" في موضوع أطروحة الزميل مشبال .
وأكيد أن الذي سيقطع الشك بالقين في هذا الباب هو تحديد تاريخ مناقشة هذه الأطروحة من الآن،وإلا سيتم تفسير هذا التأخر، بانتظار "التعليمات".
وسيظهر من الآن مدى قدرة العمادة على البرمجة والتخطيط لاستيعاب المتغيرات.وإن غدا لناظره قريب!