السبت 7 ديسمبر 2019
رياضة

النجم أحمد فرس ينجو من حادثة سير بالمحمدية

النجم أحمد فرس ينجو من حادثة سير بالمحمدية أحمد فرس

نجا أحمد فرس، نجم كرة المغربية في سبعينيات القرن الماضي، من حادثة سير بمدينة المحمدية. وكان "مول الكرة" المعروف بكثرة تنقلاته مشيا على الأقدام وسط مدينته المعشوقة، المحمدية، ضحية تهور سائق طاكسي، صدمت سيارته أحمد فرس وأسقطته على الأرض.

 

ويعاني عميد المنتخب الوطني المغربي، الفائز بكأس إفريقيا عام 1976، من رضوض دون أن تدعو حالته الصحية إلى القلق. وهو ما أكدته ابنته كوثر فرس على صفحتها بشبكة فايسبوك، مؤكدة أن الحادثة زادت في حب فرس الذي يعتبر أحد رموز مدينة المحمدية.

 

وقد تنازل أحمد فرس، المعروف بأخلاقه العالية وتسامحه، عن حقه في تحرير محضر لحادثة السير ومتابعة سائق التاكسي.

 

ولا يخلو بيت أحمد فرس من زيارات الأصدقاء والجمعيات وشخصيات مختلفة.