الاثنين 11 نوفمبر 2019
سياسة

حزب المؤتمر الاتحادي: يتهم رئيس جهة الرباط سلا القنيطرة بتهميش مدينة سيدي سليمان

حزب المؤتمر الاتحادي: يتهم رئيس جهة الرباط سلا القنيطرة بتهميش مدينة سيدي سليمان مدينة سيدي سليمان، والسكال رئيس جهة الرباط سلا القنيطرة
دق حزب المؤتمر الوطني الاتحادي بمدينة سيدي سليمان، ناقوس الخطر بسبب الوضعية المتدهورة التي وصلت إليها مختلف القطاعات والمرافق العمومية بالمدينة
واستنكر الحزب ما سماه استفحال مظاهر الفقر والهشاشة بالمدينة والإقليم، والتي نتج عنها بروز العديد من الظواهر الاجتماعية السلبية (التشرد، التسول، التطرف، ترويج المخدرات، البطالة … .الخ)، حيث أن نسبة الفقر بإقليم سيدي سليمان تعد أعلى نسبة على صعيد جهة الرباط سلا القنيطرة 10,08 في المائة، على الرغم من احتضان الإقليم لأغنى الضيعات الفلاحية على الصعيد الوطني.
وحمل فرع حزب المؤتمر الاتحادي بسيدي سليمان، المجلس الجماعي وكذا سلطة الوصاية وباقي المصالح الخارجية مسؤولية تدهور الأوضاع بالمدينة، كما يحمل المجلس الإقليمي ومجلس جهة الرباط سلا القنيطرة جزءا مهما من المسؤولية فيما آلت إليه من تردي واختلال على صعيد مختلف المجالات والقطاعات بعاصمة الإقليم.
ودعا السلطات الحكومية إلى ضرورة وضع برنامج استعجالي لإنقاذ المدينة، وذلك من خلال تمكينها من دعم مالي استثنائي يستهدف تطوير مختلف القطاعات والمرافق كما يستهدف تحسين الظروف المعيشية للساكنة، وذلك مقارنة بباقي عواصم الأقاليم المستحدثة سنة 2010.
كما طالب المسؤولين بضرورة الإسراع في إيجاد الحلول والمقاربات الناجعة والفعالة لمختلف المشاكل والاختلالات التي تعيشها جميع القطاعات والمجالات الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والبيئية بالمدينة.