الأربعاء 13 نوفمبر 2019
فن وثقافة

"مرشحون للانتحار" يفتتح مهرجان فيلم الهواة بسطات

"مرشحون للانتحار" يفتتح مهرجان فيلم الهواة بسطات حمزة عاطفي مخرج فيلم "مرشحون للانتحار"

أشرف إبراهيم أبوزيد، عامل إقليم سطات، مساء يوم الثلاثاء 5 نونبر 2019، على افتتاح فعاليات الدورة 13 من المهرجان الوطني لسينما الهواة بالمركز الثقافي بسطات، والتي ستمتد إلى غاية 9 نونبر الجاري، بحضور لمجموعة من السينمائيين ورجال الفن والثقافة والإعلام وجمهور غفير من عشاق الشاشة.

 

وفي كلمة افتتاحية لسعيد النظام، مدير المهرجان ورئيس جمعية نادي الفن السابع الجهة المنظمة بتنسيق مع الفدرالية المغربية لسينما الهواة، أشار بأن المهرجان ظل هاجسه هو البحث عن كيف للإبداع السينمائي الهاوي أن يتطور ببلادنا؟ وهل هو بمعزل عن مجالات الإبداع الأخرى بما فيها الإبداع السينمائي المحترف؟

 

وشهد حفل افتتاح المهرجان، المنظم من طرف جمعية نادي الفن السابع، لحظة تكريم "رحال الزبيري"، دكتور في القانون العام، ومدير المدرسة الفلاحية اولاد مومن  بسطات، والذي اعتبر واحدا من رجال سينما الهواة بامتياز، حيث انخرط في نادي الفن السابع منذ 1990، وهو ما شكل بالنسبة إليه منعطفا أساسيا في حياته؛ وكانت السينما البوابة التي تمكن من خلالها بالانفتاح على عوالم الثقافة والفن.. كما تميز مساره في هذا الإطار، كفاعل في جميع الأنشطة المبرمجة من طرف النادي السينمائي.

 

هذا، وعلى مستوى العروض شهد الحفل عرض الفيلم الافتتاحي بعنوان "مرشحون للانتحار" للمخرج الشاب حمزة عطيف. ويحكي الفيلم عن دولة اعتادت سنويا أن تمنح لنسبة 5% من ساكنتها فرصة للتضحية من أجل المصلحة العامة؛ وفي كل مدينة توجد بناية تحت اسم "دار التضحية" تستقبل المرشحين للانتحار؛ ليقدم رجل مهمش اسمه "العربي  خزوزو" نفسه في هذه الدار كمرشح للتضحية.

 

للإشارة فبرنامج الدورة 13 للمهرجان يتضمن فقرات متنوعة، تزاوج بين الإبداع، وذلك عبر عروض سينمائية، ومحاضرات وندوات؛ فضلا عن مجموعة من محترفات التكوين السينمائي المحلية والوطنية، يشرف عليها مختصون وفنانون مهنيون.

 

أما أفلام المسابقة التي ستشارك طيلة أيام الدورة، فستكون تحت أنظار لجنة تحكيم مكونة من: توفيق رشد، جامعي وباحث في الفلسفة، وخليل مسافر أستاذ اللسانيات.