الثلاثاء 19 نوفمبر 2019
رياضة

بطولة العالم بالدوحة: المنتخب المغربي لكرة القدم الشاطئية ينهزم بحصص "مذلة"

بطولة العالم بالدوحة: المنتخب المغربي لكرة القدم الشاطئية ينهزم بحصص "مذلة" المنتخب المغربي لكرة القدم الشاطئية
في الوقت التي تتجه أسهم الانتقادات للطريقة التي يؤطر ويسيربها المنتخب المغربي لكرة القدم الشاطئية، فإن ذلك لم يأت من فراغ، حيث أن الإشراف عن هذا المنتخب منح لجهة معينة لأكثر من عقد من الزمن من دون تحقيق نتائج تذكر. فما يحدث حاليا ببطولة الألعاب العالمية لكرة القدم الشاطئية يعتبر ضربة موجعة للرياضة المغربية، لاسيما وأن الهزيمتين المذلتين اللتين مني بها المنتخب المغربي لكرة القدم الشاطئية تؤكدان وجود خلل في الإشراف العام عن هذا المنتخب. ففي المباراة الأولى انهزم المنتخب المغربي بحصة (9-1) أمام منتخب البرازيل، وفي المباراة الثانية انهزم أمام منتخب السويسري بحصة (7-3)، فقد خلالهما أبناء مصطفى الحداوي كل الحظوظ ويتعين عليه إجراء مباراة شكلية ثالثة أمام منتخب الإمارات بعدما أصبح في عداد المنتخبات الخارجة من التنافس على الدور الموالي. ويذكر أن بطولة العالم لكرة القدم الشاطئية تجرى بالدوحة عاصمة قطر مابين11 و 16 أكتوبر 2019. وإن الصورة التقنية المقرفة التي برز بها المنتخب المغربي تعتبر مؤشرا واضحا بكون المنطق أصبح يفرض إعادة النظر في هيكلة هذا المنتخب.