الأحد 20 أكتوبر 2019
مجتمع

فضيحة بالبيضاء: 40 تلميذا يصطدمون برسوبهم بعد أن أعلنت أكاديمية التعليم نجاحهم في الصيف!

فضيحة بالبيضاء: 40 تلميذا يصطدمون برسوبهم بعد أن أعلنت أكاديمية التعليم نجاحهم في الصيف! عبدالمومن الطالب مدير أكاديمية التعليم لجهة الدارالبيضاء سطات
حالة مأساوية لاتصدق..لكنها أصبحت واقعا يعيشه 40 تلميذا يتابعون دراستهم بالثانوية الإعدادية داربوعزة بالنواصر. ففي نهاية السنة الدراسية الأخيرة توصل التلاميذ المعنيون بنتائج نجاحهم لتغمرهم الفرحة وتلقوا التهاني من الأسرة والأصدقاء والأقارب، وقضوا عطلتهم الصيفية في أجواء الإنتشاء بالنجاح وعينهم هذه السنة الجديدة على اجتياز محطة إضافية من مسارهم الدراسي، الغاية منها الحصول في المستقبل القريب على شهادة الباكالوريا..لكن حدث لم يكن في حسبان أي أحد من التلاميذ 40.
بحيث كلما تقدم تلميذ منهم لأداء واجبات التسجيل للسنة الدراسية الجديدة، يجد نفسه لم"يتحرك"من المستوى الذي درس به في الموسم الدراسي الماضي. وتعددت هذه الحالات لتصل في النهاية لأربعين تلميذا، حيث اصبحوا مدعمين من أبائهم وأمهاتهم وتحولت الأمورلاحتجاجات وردود فعل غاضبة.  
وما إن سمعت أكاديمية الدار البيضاء سطات للتربية والتكوين بالخبر حتى سارعت بتكوين لجنة للبحث في حيثيات الموضوع وأسبابه الحقيقية. وحسب آخر المعلومات فإن مسؤولي الثانوية الإعدادية ارجعوا السبب لخطأ تقني يتحكم فيه برنامج مسار المعتمد على عتبة معينة للنجاح وفق معدل محدد. ولازالت البحث جاريا للتدقيق في المسببات الحقيقية في تحويل نجاح 40 تلميذا إلى صدمة رسوبهم.