الأحد 22 سبتمبر 2019
رياضة

حكيم زياش: أنا وحدي نضوي المنتخب !!!

حكيم زياش: أنا وحدي نضوي المنتخب !!! حكيم زياش
لا يشك أي أحد في المؤهلات الكروية الكبيرة للاعب المغربي حكيم زياش على كل الواجهات، من حسن المراوغة والقذف المركز، والتمريرات المحكمة، وتسجيل الأهداف… هذه المعطيات أهلته للعب بفريق أجاكس الهولندي، ويصبح واحدا من نجومه الأساسيين... لكن وجود حكيم زياش بصفوف المنتخب المغربي يحول أحاسيسه إلى درجة خيالية من التفوق، ويجعله يستشعر أنه نجم فوق العادة، وهو القادر على فعل كل شيء، إذ أصبحنا نراه يستحوذ على قذف كل ضربات الخطأ والزاوية والجزاء التي أصبحت مصدر فشله بالمنتخب الوطني المغربي... إذ بسبب تضييعه لضربة جزاء خرج المنتخب المغربي من منافسات كأس إفريقيا للأمم بمصر في صيف 2019، وبسبب ضياعه ضربة جزاء في اللقاء الودي أمام بوركينافاصو جعل أوراق المدرب خاليدوزيتش تختلط، وتوجه له مع أول إشراف له على لقاء برفقة المنتخب المغربي سيل من الانتقادات، وأصبح حاليا منشغلا في كيفية بناء منتخب مغربي قادر على تجاوز كبوات الماضي القريب.
انطلاقا من هذه المعطيات يتضح أن اللاعب زياش لم يعط ما كان منتظرا منه من عطاء كروي بصفوف المنتخب المغربي، ليس بسبب عطائه الكروي ولكن بسبب إحساسه المبالغ فيه بالتفوق، واعتقاده بأنه يلعب بجانب لاعبين صغار، وكانه يردد مع عبد الهادي بلخياط "انا وحدي انضوي لبلاد".. بينما ما قدمه لحد للآن للمنتخب الوطني يثبت العكس للأسف الشديد.