الأربعاء 13 نوفمبر 2019
رياضة

نجاة لاعب سابق للرجاء من الموت في حادثة سير (مع صور)

نجاة لاعب سابق للرجاء من الموت في حادثة سير (مع صور) اعتزل عمرو زكي كرة القدم عام 2015
نجا مهاجم الزمالك المصري، وويغان وهال سيتي الإنجليزيين، عمرو زكي، من الموت إثر حادثة سير عندما كان على متن  
سيارته، الجمعة 30 غشت، على طريق الساحل الشمالي، غربي الإسكندرية، شمال مصر.
ونقلت الصحف المصرية صورا لمهاجم منتخب الفراعنة السابق، تظهره جالسا على الأرض وآثار الإصابة واضحة على وجهه الذي تغطيه الدماء.
وأدى الحادث إلى تهشم السيارة بالكامل مما يظهر قوة الحادث.
 

 
يذكر أن عمرو زكي، 36 عاما، بدأ مسيرته الكروية عام 2001 مع فريق المنصورة ثم انتقل إلى إنبي ومنه إلى الزمالك، قبل اللعب في أوروبا لعدد من الأندية أبرزها ويغان وهال سيتي.
وتوج زكي بألقاب عدة خلال مسيرته، أبرزها بطولتي كأس أمم أفريقيا  2006 و2008 منتخب مصر، وبطولتي كأس مصر مع إنبي والزمالك موسمي 2005 و2008.
واعتزل المهاجم الملقب بـ"البلدوزر" كرة القدم عام 2015.
وتميزت مسيرة عمرو زكي بصفقة فاشلة مع الرجاء الرياضي مباشرة بعد كأس العالم للأندية عام 2013. إذ لم يحمل قميص الفريق المغربي ولو في مباراة واحدة رسمية مقابل 300 ألف دولار قيل فيما بعد إن إدارة الرجاء استرجعت جزءا منها بعد مفاوضات مع اللاعب بالقاهرة.