الخميس 14 نوفمبر 2019
مجتمع

الفرقة الوطنية تبحث عن رئيس جماعة اختفى منذ شهرين

الفرقة الوطنية تبحث عن رئيس جماعة اختفى منذ شهرين رئيس جماعة بئر النصر والسيارة الجماعية التي عثر عليها بالصخيرات
بعد ما تم الإستماع لمجموعة من المشتكين في شأن الخروقات المرتكبة من طرف رئيس جماعة بئر النصرالتابعة ترابيا لإقليم بنسليمان، من طرف الفرقة الوطنية بتعليمات من الوكيل العام باستئنافية الدار البيضاء، تواصل نفس الفرقة البحث عن "نوفل"، رئيس الجماعة، والذي لم يظهر له أثرا منذ شهرين، في وقت توجد فيه سيارة الجماعة التي كان يستعملها بأحد محلات الصباغة بالصخيرات منذ مدة. 
وفي هذا السياق تحدث أحد نوابه قائلا: " لقد انقطع الإتصال مع رئيس الجماعة منذ مدة، وهذا الأمر أثر كثيرا على السير العام لجماعة بئرالنصر التي أصبحت غارقة في مشاكل متعددة، خاصة وأنها تعتبر واحدة من أفقر الجماعات بإقليم بنسليمان إن لم أقل بالمغرب".   
ويذكر أن رئيس جماعة بئر النصر متهم بارتكاب مجموعة من الخروقات، من بينها  تزوير لائحة العمال العرضيين والإستفادة من واجباتهم المالية، علما أن نسخا من هذه الوثائق تم بعثها سابقا للوكيل العام. 
للإشارة فالرئيس الحالي، تحمل رئاسة جماعة بئر النصربفضل ارتباطه الوظيفي كأستاذ للتعليم الإبتدائي بالمنطقة، إلا أن صراعات انتخابية مع مستشار جماعي سابق جعلت ساكنة الدائرة الإنتخابية التي يعمل بها تنتخبه مستشارا بها وابتسم له الحظ ليصبح رئيسا بنفس الجماعة،إلا أنه فشل فشلا كليا في كيفية تدبير شؤونها،والأكثر من ذلك أنه كان متابعا بملفات قضائية أخرى.