الثلاثاء 17 سبتمبر 2019
مجتمع

بشاطى السابليت بالمنصورية.. المكتبة الشاطئية، إبداع ثقافي في فضاء سياحي

بشاطى السابليت بالمنصورية.. المكتبة الشاطئية، إبداع ثقافي في فضاء سياحي مشهد من شاطئ السابليت في حلته الجديدة

تسهر جمعية منتدى الشباب المغربي للألفية الثالثة على تنظيم النسخة الثانية من المكتبة الشاطئية، وذلك بشراكة مع وزارة الثقافة وبلدية المنصورية. ويسعى منظمو هذه المكتبة (أكثر من 500 كتاب) إلى تحقيق مجموعة من الأهداف الرامية بالأساس لترسيخ القراءة لدى كل الفئات العمرية، من خلال اختيارات للعديد من الكتب ذات المواضيع الإيجابية المرتبطة بالمجال التاريخي والجغرافي والعلمي والرياضي...

 

هذا التنوع في مواضيع الكتب يهدف لإرضاء ميولات أكبر عدد من القراء الذين يقصدون شاطئ السابليت للاستمتاع بفضاء رماله وبحره، ولِمَ لا الاستمتاع بمتعة قراءة الكتب الموضوعة رهن إشارتهم بالمجان في عين المكان.

 

في هذا السياق تحدث عبد العالي بوناصر، رئيس جمعية منتدى الشباب للألفية الثالثة، قائلا "إن اختيارنا لشاطىء السابليت يهدف لمحو تلك الصورة السيئة التي التصقت بهه قبل سنوات، والتي شهدت بعض الأحداث تم تضخيم مكوناتها بشكل مبالغ فيه.. نهدف من وراء هذا النشاط الثقافي إلى خدمة زوار هذا الشاطئ على الواجهة الثقافية.. فقراءة، ولو خلاصة كتابة كتاب، لها دلالة إيجابية ومفيدة نسعى من خلالها للمساهمة في تحقيق نسب كبيرة في هذا النشاط الثقافي المحض.. ولا تفوتني الفرصة دون التنويه بشركائنا في هذه التظاهرة الثقافية، وأخص بالذكر وزارة الثقافة وبلدية المنصورية".