السبت 19 أكتوبر 2019
مجتمع

باشا سبع عيون يقرر منع اعتصام بالمدينة للتنديد بالإختلالات التي تطبع تدبير الشأن المحلي

باشا سبع عيون يقرر منع اعتصام بالمدينة للتنديد بالإختلالات التي تطبع تدبير الشأن المحلي مشهد من مدينة سبع عيون
علمت جريدة " أنفاس بريس" أن باشا مدينة سبع عيون ( إقليم الحاجب ) قرر منع اعتصام كان من المقرر أن تنظمه بعض منظمات المجتمع المدني اليوم الجمعة 28 يونيو 2019 ابتداءا من الساعة 9 مساءا لمدة 24 ساعة، وذكر اسماعيل خنفور رئيس الفرع المحلي للجمعية المغربية للدفاع عن حقوق الإنسان أن قرار تنظيم الإعتصام يأتي في سياق الإحتجاج ضد عدد من الخروقات، وتفشي الفساد المالي والإداري بالمدينة، وأبرزها ملف البناء العشوائي، ومشكل الأمن نظرا لإنتشار ظاهرة السرقة، حيث سبق للساكنة ان نظمت وقفة احتجاجية الأسبوع الماضي للمطالبة بتوفير الأمن بمدينة سبع عيون وفتح مفوضية للشرطة، ناهيك عن الإعتداءات التي تعرض لها بعض النشطاء الحقوقيين من طرف بعض المنتخبين، مشيرا إلى أن الإعتصام كانت غايته الأساسية هو توفير الحماية للمدافعين عن حقوق الإنسان بالمدينة، والتنديد ببعض الإختلالات التي يعاني منها تدبير الشأن المحلي من طرف جماعة سبع عيون.
 
وفي سؤال لجريدة "أنفاس بريس" عن عدم احترام المقتضيات القانونية المتعلقة بالتجمعات العمومية من طرف الداعين للإعتصام قال خنفور إن الوقفة والإعتصام تم الإعلان عنه منذ أسبوع، وكان من الممكن استدعاء الأطراف للوصول إلى حل توافقي، مؤكدا أن الهم الأساسي لفعاليات المجتمع المدني هو تنمية المدينة ومواجهة الإختلالات والتجاوزات التي تشوب تدبير الشأن المحلي والتي أدت إلى نفور المستثمرين، وليس إشعال الفوضى والإضطراب، متسائلا عن ما اذا كانت السلطة المحلية تحرص على تطبيق القانون أم أنها تفضل الإنحياز لصالح جهة معينة ؟
من جهته أشار حميد كسيكسو، رئيس الجمعية المغربية للدفاع عن كرامة المواطن أن الدعوة إلى الإعتصام الإنذاري كان بغاية المطالبة بحماية النشطاء الحقوقيين الذين تعرضوا لإعتداءات من طرف بعض المنتخبين من طرف السلطة المحلية، مضيفا بأن فعاليات المجتمع المدني تتوفر على ملفات تهم اختلالات تدبير الشأن المحلي، لا سيما ملف الشواهد الإدارية، وتبديد المال العام، من قبيل الصفقات العمومية، سندات الطلب، غياب محاضر تهم تتبع تدبير شركة النظافة للقطاع..