الاثنين 19 أغسطس 2019
كتاب الرأي

حفيظ الزهري: "تضامننا معا خونا" البرلماني الغشاش!!

حفيظ الزهري: "تضامننا معا خونا" البرلماني الغشاش!! حفيظ الزهري
عند الامتحان يعز المرء أو يهان ..
الغش عندنا كمغاربة "إقد إكون" نوع من أنواع الكريات الحمراء في دمنا، فمنستغربوش إلى حصل البرلماني كينقل، حيث هو أصلا طالع بالغش إما استغل فلوسو ولا الدين ولا السلطة باش إولي برلماني، باش تعرفوا غشاش أمخروض عندو ثلاثة تليفونات اللي بانو...
فبلادنا كلنا غشاشين اللي ما غش فالامتحان منين كان صغين غش ملي كان كبير.. أول دبلوم تنشدوه هو دبلوم غشاش من درجة فارس، منين تيتوظف المغربي أول حاجة تيبدا بها هي الغش فخدمتو والسرقة من استطاع إليها سبيلا...
المهندس عندنا غشاش حالة  الطرقان شاهدة، المقاول غشاش ... الطبيب غشاش ... المحامي غشاش...  الأستاذ غشاش..  المهم بصفة عامة كلنا غشاشين إلى أن يثبت العكس.. مجتمعنا فاسد ثقافة الغش هي ثقافتنا وهويتنا علاش تنوليو ملائكة منين تيحصل شي غشاش فينا أتنهزو الهراوات عندو في الوقت اللي خصنا نتضامنو مع خونا فالثقافة والهوية والدين "تغشاشت" ..
حيث حنا غشاشا ما عندناش ثقافة التضامن مع إخوتنا في الغش.. 
اللي ضبطو أخوهم البرلماني الغشاش إلى قلبنا في تاريخهم في الغش نلقاو فاتو سن التقاعد في تغشاشت ولكن باقين خدامين.. تايحركو الضو، وقف، ماتيمشيوش فطروطوار، ماتيشدو صف... عندهم سوابق وأواخر  في تغشاشت.. ولكن ولاو بقدرة قادر ملائكة عندهم حقد دفين على خوهم فالحرفة...
الغش عندنا فالصفقات العمومية والخصوصية، الغش في الأكل والشرب، الغش عندنا ممارسة يومية، الغش عندنا مدرسة حنا تنعلموها لوليداتنا بفخر واعتزاز وكأننا نحقق إنجازا كبيرا..
نحن من يوفر جميع الظروف الملائمة لأبنائنا من أجل الغش، ونفرح ونمرح ونرقص ونقيم الحفلات لما ينجح أبناءنا عن غش بجدارة...
فلا تلوموا من فضلكم إخوانكم الغشاشين الفاشلين، فما يستحقون هو التضامن ولنرفع شعار #كلنا البرلماني الغشاش
#كلنا_غشاشين
#تضامننا معا خونا البرلماني الغشاش