الأربعاء 17 يوليو 2019
نشاط ملكي

في التماس مرفوع للملك محمد السادس: نصف مليار مسلم هندي يأملون ترجمة للدروس الحسنية إلى الأردية

في التماس مرفوع للملك محمد السادس: نصف مليار مسلم هندي يأملون ترجمة للدروس الحسنية إلى الأردية التماس الترجمة قدمه ذكر الرحمان لأمير المؤمنين

التمس ذكر الرحمان، أستاذ جامعي ومدير المركز الثقافي الإسلامي الهندي في نيودلهي، من الملك محمد السادس العمل على رعاية ترجمة للدروس الحسنية من اللغة العربية إلى اللغة الأردية.

الطلب جاء على هامش الدرس الحسني الثاني الذي ترأسه أمير المؤمنين الملك محمد السادس بالقصر الملكي بالرباط يوم 14 ماي 2019 وأطره المفكر الهندي ذكر الرحمان.

واستند ذكر الرحمان، في التماسه المرفوع للملك محمد السادس، أن الدروس الحسنية تترجم الى الانجليزية والفرنسية والاسبانية والروسية، وبالتالي أعرب عن الأمل في تترجم كذلك إلى اللغة الأوردية التي يتكلمها زهاء نصف مليار مسلم في شبه القارة الهندية.

للتذكير، فقد تمحور الدرس الحسني الثاني حول موضوع: "التربية على المسؤولية "، انطلاقا من وصية لقمان التي أولها.." ولقد آتينا لقمان الحكمة أن اشكر لله ومن يشكر فإنما يشكر لنفسه، ومن كفر فإن الله غني حميد ..." (سورة لقمان).

حضر الدرس الحسني الثاني كلا من: ولي العهد الأمير مولاي الحسن، والأمير مولاي رشيد، ومولاي إسماعيل.