السبت 25 مايو 2019
مجتمع

النقالة غاضبون ويلوحون بإضراب وطني يشل قطاع نقل المسافرين..ما السبب؟

النقالة غاضبون ويلوحون بإضراب وطني يشل قطاع نقل المسافرين..ما السبب؟ الجيلالي الرحماني
وجه المشاركون في اللقاء الوطني لإتحاد أرباب النقل الطرقي للأشخاص، المنعقد زوال يوم الخميس 18 ابريل2019، بمركب مولاي رشيد للندوات ببوزنيقة، نيران مدفعيتهم إلى وزارة النقل والتجهيز واللوجستيك والماء، متهمينها بالتنصل من  إلتزاماتها مع أرباب النقل، وإصرارها  الدائم على فرض عقد برنامج لا يتماشى مع تطلعات الشركات الصغرى والمتوسطة حول النهوض بهذا القطاع إلى المستوى المطلوب والمتعاهد عليه.
واعتبر الجيلالي الرحماني، رئيس الاتحاد أن عقد البرنامج الذي تريد الوزارة فرضه على المهنيين ماهو إلا عقد لإبادة القطاع و المقاولات المغربية بصفة عامة و فتح المجال أمام شركات رييعية بصفة خاصة وان المهنين يرفضونه جملة وتفصيلا.
مؤكدا في كلمته خلال افتتاح اشغال اللقاء الوطني الذي حضره مهنيوا القطاع من مختلف مناطق المغرب، أن قطاع نقل الأشخاص لن ينال منه ولن يصاب بأي مكروه، برغم من اامحاولات البائسة للوزارة من أجل تشتيث المهنيين. 
وشدد  الرحماني على أن الوزارة الوصية تعتزم إنزال عقد البرنامج من أجل سلب أرزاق المهنيين ، رغم أنه برنامج فضفاض يحتمل جميع التأويلات، قائلا(الوزارة بالطريقة التي تسير بها الملف لم تأخذ المصلحة الوطنية بعين الاعتبار، وانها من خلال كاتبها العام مارست علينا التغرير والإستحمار واستبلدتنا كل هذه المدة...) 
وبلهجة غاضبة أوضح رئيس إتحاد أرباب النقل الطرقي للأشخاص،  أن السلوك الذي نهجته الوزارة الوصية سلوك غير مسؤول ،وأن الوزارة (مصدقاتش) وتحارب المهنيين بطرق متعددة وأن البلاغات الصحفية التي تروج لها مجرد شعارات فارغة وتطبيل إعلامي وأكاذيب وأن المسؤولين اليوم على الوزارة يغامرون ويقامرون بإستقرار البلاد...