الأربعاء 20 فبراير 2019
رياضة

"التوتر "متواصل بين المكتب المديري للرجاء ووزير الشبيبة والرياضة

"التوتر "متواصل بين المكتب المديري للرجاء ووزير الشبيبة والرياضة رشيد الطالبي العلمي(يمينا) ومحمد سيبوس
يتواصل التوتر بين المكتب المديري للرجاء ووزارة الشبيبة والرياضة، وليس هذا التوتر وليد اليوم وإنما يعود لسنوات بسبب الوضعية القانونية لبعض فروع الرجاء المنضوية تحت مسؤولية المكتب المديري الذي يرأسه حاليا محمد سيبوب، والوضعية القانونية تتجلى بالإدلاء بكل الوثائق اللازمة لجميع الفروع، فالمكتب المديري يتحدث عن وجود خل لهذا الإشكال منذ مدة بعد إجتماعات مع مختلف المسؤولين بوزارة الشبيبة والرياضة بمن فيهم الوزير السابق، اليوم يرى الوزير الحالى رشيد الطالبي العلمي عكس ما يتحدث عنه مسؤولو المكتب المديري للرجاء، وهكذا تحدث الوزير الطالبي خلال برنامج تلفزيوني بأن المكتب المديري  للرجاء لم يدل بالوثائق التي تثبث قانونية كل فروعه. ومباشرة بعد ذلك أصدر المكتب المديري للرجاء بيانا (تتوفر أنفاس بريس على نسخة منه)  يستنكر فيه تصريحات الوزير الطالبي، ويؤكد أن تصريحات الوزير مجانبة للحقيقة.    
وبين تصريح وزير الشبيبة والرياضة وبيان المكتب المديري للرجاء يتساءل الرأي العام:من نصدق؟ ومن منهما على صواب، ومن منهما خارج مسار الحقيقة؟