السبت 28 مارس 2020
خارج الحدود

قناطر من الكوكايين تقيل ضباطا سامين في الجيش الجزائري

قناطر من الكوكايين تقيل ضباطا سامين في الجيش الجزائري بلغت الكمية تحديدا ثلاثة قناطر و712 غراما

تم حجز أزيد من 300 كيلوغرام من الكوكايين على أيدي الجيش الجزائري قرب ميناء سكيكدة، شرق الجزائر العاصمة.

وأوضحت الإذاعة الجزائرية أن عناصر حرس السواحل اكتشفوا كمية ضخمة من الكوكايين، قدرت بثلاثة قناطر و712 غراما، معبأة داخل حقائب للظهر، وذلك على إثر دورية قرب المنطقة الصناعية لسكيكدة.

وأضاف المصدر أن المخدرات تم استرجاعها بعد أن لفظتها أمواج البحر قرب الميناء نفسه، وتم ذلك من قبل عناصر من الجيش التي أبلغت بما جرى من قبل بحارة.

وتعد هذه ثاني أكبر كمية من الكوكايين يتم حجزها بالجزائر في أقل من سبعة أشهر بعد أن تم، في نهاية ماي 2018 على مستوى ميناء وهران، إحباط محاولة لإدخال 701 من كيلوغرامات الكوكايين إلى البلاد.

وتسببت هذه القضية في زلزال سياسي حقيقي بالبلاد، حيث أدت إلى إقالات بالجملة في مصالح الأمن وفي صفوف الجيش الجزائري؛ كما شملت ضباطا سامين.