السبت 20 إبريل 2019
خارج الحدود

محتجو السترات الصفراء يرفضون الانسحاب قبل استقالة وزير الداخلية

محتجو السترات الصفراء يرفضون الانسحاب قبل استقالة وزير الداخلية كانت المطالبة أيضا باستقالة الرئيس ماكرون

احتل محتجو السترات الصفراء عشرات التقاطعات المرورية في فرنسا، اليوم الأحد 16 دجنبر 2018، وذلك للأسبوع الخامس على التوالي من التظاهرات.

وبقي بعض المحتجين، اليوم الأحد، في أماكنهم رغم دعوة وزير الداخلية كريستوف كاستانير لتحرير التقاطعات المرورية.

ولقي ثمانية أشخاص حتفهم في حوادث مرتبطة بحركة السترات الصفراء، معظمها في حوادث مرور ترتبط بإغلاق طرق من قبل محتجين.

ويطالب المحتجون بإجراءات لمساعدة العمال والمحالين للتقاعد كما يطالبون باستقالة حكومة الوسط، التي يتزعمها الرئيس إيمانويل ماكرون.

وعلى الرغم من برودة الجو، احتل المتظاهرون مدينة أورانج القريبة من الطريق السريع الرئيسي، كما أغلقوا محطات الوقود.

وقال متظاهر يدعى نيكولا لوزير الداخلية الفرنسي: "كاستانير، إذا كنت تريد إخلاء التقاطعات المرورية، فعليك تقديم استقالتك، لا نريد قطاع طرق من أمثالك"، وذلك على حد تعبيره.