الأربعاء 17 يوليو 2019
سياسة

المراقبة والتشريع والعلاقات الخارجية تحت مجهر مجلس النواب في اجتماعه الأخير

المراقبة والتشريع والعلاقات الخارجية تحت مجهر مجلس النواب في اجتماعه الأخير
عقد مكتب مجلس النواب اجتماعه الأسبوعي برئاسة النائب الأول لرئيس مجلس النواب عبد العزيز عماري، وقد تضمن جدول الأعمال مواضيع تتعلق بالمراقبة والتشريع والعلاقات الخارجية.
وبخصوص موضوع المراقبة حدد مكتب مجلس النواب جدول أعمال جلسة الأسئلة الشفهية ليوم الإثنين 3 دجنبر 2018 في المحورين الاقتصادي والمالي والبنيات الأساسية والداخلية والخارجية والأوقاف والشؤون الإسلامية.
كما اطلع المكتب وأحال على الحكومة، في نطاق المادة 152 من النظام الداخلي لمجلس النواب مجموع الطلبات الواردة عليه والمتعلقة بالتحدث في موضوع عام وطارئ، همت مواضيع اجتماعية واقتصادية آنية.
وبخصوص موضوع التشريع اطلع المكتب وأحال على الحكومة وفق المسطرة التشريعية المنصوص عليها في المادة 176 من النظام الداخلي، ويتعلق الأمر بمقترحات قوانين تنظيمية تقتضي بتتميم وتغيير بعض المقتضيات من القوانين التنظيمية المتعلقة بالجهات والعمالات والأقاليم والجماعات.
كما اطلع المكتب على سير أعمال اللجن وعلى تقدم الدراسة بالنسبة للنصوص التشريعية المحالة عليها، وعلى النصوص التشريعية الجاهزة التي صادقت عليها اللجن المختصة والمقرر برمجتها في الجلسة العامة يوم الثلاثاء 11 دجنبر 2018.
وبخصوص العلاقات الخارجية قرر مكتب المجلس المشاركة في المؤتمر البرلماني السنوي لمنظمة التجارة العالمية وفي أشغال اللجنة المعنية بالشؤون الاقتصادية والمالية والشؤون الاجتماعية والتعليم التابعة للجمعية البرلمانية للاتحاد من أجل المتوسط.