الخميس 13 ديسمبر 2018
تكنولوجيا

مدرسة Youcode بمدينة اليوسفية، تعكف على تكوين الفوج الأول من الشباب المتخصص في المهن المستقبلية لمجال المعلوميات ( مع فيديو)

مدرسة Youcode بمدينة اليوسفية، تعكف على تكوين الفوج الأول من الشباب المتخصص في المهن المستقبلية لمجال المعلوميات ( مع فيديو) " You Cod " تعتبر أول مدرسة من نوعها بالمغرب
الفوج الأول يشتغل مثل خلايا النحل، حيث توزع 112 "طالبا"(مستفيد ومستفيدة) عبر مجموعات منظمة، منهمكين أمام شاشات حواسبهم، في الإبحار غوصا عبر الشبكة العنكبوتية، للإطلاع على ما استجد في عالم التكنولوجيا الرقمية، بمدرسة "You Code" التي تعد ثمرة شراكة بين مجموعة OCP و Simplon، في صيغة مقاولة اجتماعية وتضامنية تقدمتكوينا مجانيا في المهن الرقمية.
جريدة " أنفاس بريس" قامت بجولة داخل مرافق فضاء المؤسسة بمدينة اليوسفية رفقة مجموعة من المنابر الإعلامية التي استقصت عن أهداف "You Code" وبرامجها ومنهجية عملها وآفاقها المستقبلية .وحسب المعطيات والشروحات التي قدمها الطاقم المرافق للجسم الصحافي يوم الثلاثاء 13 نونبر الجاري، فقد "استقبلت You Code التي تعتبر أول مدرسة رقمية للتطوير المعلوماتي بالمغربيوم 15 أكتوبر 2018، الفوج الأول المكون من 112 طالبا بمدينة اليوسفية."، حيث وفرت لفوجها الأول"تكوينا مجانيا، مكثفا واحترافيا".وترتكز هذه المدرسة غير الربحية على المنهج البيداغوجي "التعلم من خلال الممارسة". كما تهدف إلى "تكوين الشباب في المهن المستقبلية في مجال المعلوميات مع الاستجابة لحاجيات سوق الشغل".
الشرط الوحيد للاستفادة من خدمات المدرسة الرقمية هو " أن يتراوح عمر المرشح ذكرا أو أنثى بين 18 و35 سنة، دون الحاجة إلى شواهد أو ديبلومات أو معرفة مسبقة بالمجال التقني". ووفق المعطيات التي وفرها نفس الطاقم فإن " You Cod " تعتبر أول مدرسة من نوعها بالمغرب، وهي ثمرة شراكة تعليمية بين مجموعة OCP و Simplon، المقاولة الاجتماعية والتضامنية التي تقوم بالتكوين المجاني للعموم في المهن الرقمية، وهي تتوفر على شبكة تضم أكثر من 42 مدرسة على الصعيد العالمي، حصل بعضها على تصديق " المدرسة العليا للحلول الرقمية ". ومنذ إنشائها، استطاعت Simplon تكوين أكثر من 2200 تلميذ عبر أنحاء العالم".
"لقد تم تنفيذ مشروع YouCode في إطار برنامج Act4Commumity، الذي تم إطلاقه في شتنبر 2017، وهو آلية للمبادرات الاجتماعية أنشأتها مجموعة OCP، وتمنح لكل متعاون الفرصة للقيام بأعمال تطوعية من خلال الالتزام بالمشاركة في المشاريع المجتمعية". توضح إحدى عضوات الطاقم الذي تحمل مسؤولية تقديم كل الشروحات للفريق الإعلامي والتي أكدت على أن الأهداف التي تتطلع المدرسة إلى تحقيقها هي أن " يضع المتعاون المتطوع خبراته وتجاربه وطاقاته من أجل خدمة المجتمع، حيث تخلق كل مبادرة فضاء جديدا للتضامن والتبادل البناء، يُسهم في ظهور روابط إنسانية مستدامة بين المتعاونين وبيئتهم" علاوة على فسح المجال لكل متعاون بأن يعمل "على منح الحياة المجتمعية روحا جديدة ويساهم في تعزيز الارتباط التاريخي الذي يربط المجموعة بنظامها الإيكولوجي".
وأشار أحد المتدخلين إلى أن المشروع قد ساهم فيه " أكثر من 30 متعاونا من مجموعة OCP من مختلف المهن بشكل تطوعي لتنفيذ مشروع YouCode حيث وضعوا خبراتهم في إطار روح المبادرة والتضامن وتقديم معارفهم وكفاءاتهم ووقتهم وطاقتهم لفائدة الخدمات الاجتماعية، وقد مكنت هذه التعبئة من تحقيق المشروع وتنفيذه في زمن قياسي".
خصوصية هذه المدرسة المجانية أن تنفيذ منهجيتها التعليمية تعتمد على فريق " متعدد الاختصاصات يسهر على تطور المتعلمين، وهو مكون من مدربين مرجعيين، خبراء تقنيين ومختصين في الوساطة في مجال العمل". حيث سيشتغلون على تحقيق أهداف"إعادة هيكلة بيئة عمل المقاولة من خلال منهج تعليمي نشط ومرن، ويترجم ذلك من خلال تنفيذ المشاريع، التعلم المشترك، استعراض الأقران وامتلاك رموز المقاولة اعتمادا على الاستقلالية والعمل الجماعي ". بالإضافة إلى أنها تبث في المتعلمين روح الالتزام والمبادرة من خلال تنظيم العديد من الأحداث الهامة على غرار الهاكاثون، اللقاءات، الندوات، ورشات العمل وكذا حلقات العمل الخاصة بالأطفال، ويتم تفعيله بناء على مشاريع الطلبة أنفسهم".